أكد الدكتور إبراهيم منير نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين أنه لن يحدث حوار بين جماعة الإخوان والنظام الانقلابي فى مصر الذي يسير بالبلاد للمجهول.

وأضاف، عبر مداخلة على تلفزيون وطن مساء أمس عبر برنامج “من الآخر” مع الإعلامى محمد جمال، أن الإخوان المسلمين موجودون فى العالم كله ولهم صلات بمجتمعاتهم وبلجان حقوق الإنسان والمجتمعات المدنية، وأن التيارات الوطنية ترى أن فكر جماعة الإخوان المسلمين مفيد للبشرية وليس للمجتمعات العربية والإسلامية.

وأشار منير، في تعقيبه على الحوار الذي أجرته معه وكالة “قدس برس” إلى أن شعبية الإخوان تزداد داخل الشارع المصري ومحاولات تشويه الإخوان تفشل دائما، موضحا أن خلاف الإخوان مع العسكر عبر التاريخ منذ عبدالناصر وصولا للسيسى قائد الانقلاب هو خلاف مع فكر الإخوان النابع من المجتمع، قائلا: “خلافنا مع العسكر ليس على السلطة وغيرها.. بل خلاف مع فكرنا هذا الفكر النبع من أرضنا من ديننا من أوطاننا”.

وذكر أن الدراسات والتقارير البحثية الصادرة مؤخرا عن مراكز دراسات عالمية ومستقلة تهتم بالشأن المصرى تؤكد أنه إذا ما أُتيح للشعب المصرى التصويت ما بين الإخوان والسيسى فإن الإخوان يفوزون بنسبه تقترب من 70 % وفقا لمراكز رصد مستقلة.

رابط دائم