كشفت صفحة “#صوت_الزنزانة”‘ ونشطاء على وسائل التواصل، عن رسالة من الدكتور “صلاح سلطان” المعتقل بسجن العقرب الشديد الحراسة، أكد فيها أن “إخوانكم داخل سجن العقرب يتعرضون إلى الموت البارد، مضيفا “فنحن ممنوع عنا الطعام والشراب وحتى الدواء, وطعام السجن يكاد يكون معدومًا، وفوق كل ذلك محرومون من زيارات أهلنا, وهى من أبسط الحقوق الإنسانية”.

 

وخاطب الدكتور والداعية “سلطان” ثوار مصر الأحرار وقال: “إننا مستعدون للتضحية بأنفسنا من أجل قضيتنا العادلة التى لا خلاف عليها لدى كل حر حتى يزول هذا الانقلاب المجرم، الذى جاء على دماء وأشلاء الأحرار من وطننا”.

ودعا ثوار مصر إلى أن “استمروا فى ثورتكم وأروا الله من أنفسكم خيرا, ولا تخذلوا دينكم ووطنكم وإخوانكم, فاستبشروا بنصر من الله وفتح قريب..”ألا إن نصر الله قريب”.

رابط دائم