كتب- عبد الله سلامة:
 
تواصل سلطات الانقلاب تعنتها ضد المهندس عبد العظيم الشرقاوي، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين، الذي أصيب بجلطة دماغية ونزيف بالمخ داخل سجن طره.
 
وحمّلت أسرة "الشرقاوي" وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته، مشيرين إلى ترحيله للسجن قبل استكمال علاجه، ما يعرض حياته للخطر، خاصة في ظل انعدام الرعاية الصحية في السجن.

رابط دائم