عاد قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي لمشهده المفضل على دراجته الهوائية (العجلة) من شوارع شرم الشيخ ليلاً، ويلتقي أفراد أحد الكمائن في المدينة، والتي خلت إلا من حرّاسه، وقد حاولت الأذرع الإعلامية والكتائب الإلكترونية استغلال المشهد للتطبيل للأمن والأمان، وردّ عليهم معارضو السيسي بأنه “لا يتجول بدون حرسه”.

وسخر يسري الطويل: “‏المفروض يشيلوا النسر اللي في العلم ويحطُّوا مكانه العجلة دي. #شرم_الشيخ”، فيما أشارت لميس للإرهاب في سيناء: “‌‎#شرم_الشيخ.. من وقت ماالريص بقا يعمل فيها مؤتمرات ويركب عجل ما عادش فيها تفجيرات ولا طيارات بتقع وبقت بلد الأمن والأمان.. إرهابيون محترمون بيحافظوا على شكلنا قدام العالم وبيحرسوا الريص مش فاضيين يفجروا”.

وأكدت ريهام الجزيري: “‌‎دا بيتعمّد يروح شرم الشيخ عشان يفك عن نفسه يا حرام مخنوق”.

وتساءلت إيمان متقمصة شخصية السيسي: “‌‎#شرم_الشيخ.. إنتوا عايزين تبنوا البلد ولا هنقضيها ركوب عجل”.

وسخر محمد عبد الوهاب بكلمات أغنية فيلم “اللمبي” الشهيرة: “‌‎#شرم_الشيخ.. البسكلتة.. البسكلتة بتمشي ع الأرض وهتدوس.. البسكلتة البسكلتة والدنيا هتولع فلوس”.

وكتب ياسر: “‏هو السيسي بيتفقد إيه في شرم الشيخ.. حد يقوله يتفقد حال الشعب.. مش الشعب المرجانية.. #شرم_الشيخ”.. ومن السيسي سخر سعيد: “‏الريس خلاص ساب البلد وبيأجر عجل في ‎#شرم_الشيخ”، وطرح أبو عيشة المعروف بـ”للسماء لون آخر” السؤال الهام ‏هو إيه حكاية بلحة مع العجَل؟ #شرم_الشيخ”.

وغرّد يوسف: “‏المأساة المروّعة الأكبر إن أبو عجلة ده بيحكم مصر (غصب) مغيب عن الواقع مصاب بنرجسية مزمنة ومفرطة لا يصلح معها أي علاج…#ارحل_ياسيسي #شرم_الشيخ”.

رابط دائم