استعرض الإعلامي الشاب يوسف حسين، هجوم إعلام الانقلاب خلال اليومين الماضيين على الديمقراطية، واعتبارها عملية نصب عالمة، وذلك بالتزامن مع المسرحية الهزلية التي يعد لها قائد الانقلاب العسكري تحت شعار انتخابات الرئاسة، التي لا يعلو فيها صوت فوق السيسي نفسه.

وأشار حسين خلال برنامجه “جو شو” على قناة “العربي” مساء أمس الخميس، إلى تصريحات معتز بالله عبد الفتاح أحد إعلامي الانقلاب، بحديثه عن أن المناخ الحالي لا يسمح إلا بحكم الفرد لتبرير سلطوية السيسي، والقضاء على الديقراطية، في حين علق جو شو بأن هجوم هؤلاء على الديمقراطية هو عملية تفزيع للناس من النزول للانتخابات أو الترشح، ما يدلل على أنها مجرد مسرحية.

وفي هذه الحلقة حاول جو شو المصالحة بين عمرو أديب وعمورة الذين يختلفان في الرأي تماماً ويوجه كل منهما الاتهامات للآخر.. وأيضاً حاول المصالحة بين الإعلامي مجدي طنطاوي والإعلامي مجدي بنهاوي أثناء تراشق كل منهما السباب والشتائم تجاه الآخر.

رابط دائم