ناشدت أسرة الصحفي حسام الوكيل المنظمات الحقوقية التدخل للكشف عن مكان احتجازه بعد إخفائه قسريا منذ نحو 40 يومًا.

وقالت زوجة الوكيل في مداخلة هاتفية لقناة مكملين عصر الأربعاء، إنها لا تعلم شيئًا عن مكان زوجها منذ اختطافه على يد قوات الأمن ولم يدرج اسمه على أي قضايا.

وأضافت زوجة الوكيل أن عددًا من أعضاء نقابة الصحفيين وأعضاء مجلس النقابة تقدموا ببلاغات رسمية حول اختفائه للنائب العام كما قدمت المفوضية المصرية بلاغات عدة باسمها ولم يتم التعرف على مكان احتجازه.

وأوضحت أن هناك عددًا من المحامين من النقابة والمفوضية بجانب محاميه الخاص يتولون متابعة موقفه لكن دون مردود حتى الآن.

وكان المرصد العربي لحرية الإعلام أعرب عن قلقه البالغ من استمرار الإخفاء القسري بحق المدير السابق لمكتب جريدة الدستور بالإسكندرية الصحفي حسام الوكيل مشيرا إلى أنباء تتحدث عن تعرضه للتعذيب وأن حياته في خطر وطالب المرصد بسرعة الإفراج عنه ووقف جرائم الإخفاء القسري.

رابط دائم