علَّق الدكتور مختار العشري، المستشار القانوني لحزب الحرية والعدالة، على بيان جماعة الإخوان المسلمين، والذي دعت فيه إلى ثورة عارمة على الانقلاب العسكري.

وقال العشري، في مداخلة هاتفية لقناة “وطن”: إن البيان يعد استكمالا لما سبق ونشرته الجماعة من بيان سابق تدعو فيه إلى الحوار ومراجعة النفس وتوحيد الصفوف، وتضمَّن ضرورة القصاص للشهداء، وعودة الرئيس محمد مرسي ومعه حكومة ائتلافية.

وأضاف العشري أن الجماعة ترى أن الثورة القادمة فيها الخلاص، مضيفا أن الإخوان فصيل من الشعب يتحملون الكثير منذ عقود، وكانوا في قلب الثورة من البداية، وسيظلون يقودون الحراك الثوري حتى إسقاط الانقلاب، وهم أيضا يدفعون الثمن الأكبر بسبب الانقلاب العسكري.

رابط دائم