كشفت مصادر خاصة لقناة “وطن” عن تصاعد الانتهاكات داخل سجن العقرب سيئ السمعة. وبحسب المصادر تفاقمت الحالة الصحية لجهاد الحداد، المتحدث الإعلامي باسم جماعة الإخوان المسلمين، عقب الاعتداء عليه من الضابط أحمد سيف، حيث يلازم “الحداد” الفراش غير قادر على الحركة.

كما اعتدى كل من رئيس المباحث أحمد أبو الوفا ومعاون المباحث محمد شاهين على المعتقلين بقضية اغتيال النائب العام، وشملت الاعتداءات التجريد من الملابس والضرب والصعق وإحداث جروح قطعية، فيما أعلن معتقلو العقرب “شديد الحراسة 2” عن إضرابهم عن الطعام.

وفي السياق ذاته، أطلق ناشطون حملة إلكترونية لإنقاذ المهندس جهاد الحداد وبقية المعتقلين من الانتهاكات المتواصلة بحقهم داخل سجن العقرب، وأطلق الناشطون هاشتاج “#جهاد_في_خطر” للتغريد والتدوين حول الشاب الثلاثيني الذي لم ترحمه جدران السجون.

رابط دائم