تناول الإعلامي أحمد بحيري قضية الترقيات في الهيئات الحكومية بنظام الانقلاب، التي تقوم على اختيار أهل الثقة، والعداوة لزملائه في الوقت نفسه، موضحا أن الترقيات يتحكم فيها كراهية الزملاء، أو أن يكون من أبناء القوات المسلحة، أو من ذوي المحسوبية من المطبلاتية، وأنه لا طريق للترقيات في ظل نظام الانقلاب سوى هذه الطرق.

وأضاف بحيري خلال برنامجه “تعالى اشب شاي” على “يوتيوب” أن كراهية الغير من زملائك هي أحد الأسلحة للحصول على الترقية، كما أن هناك طريق آخر هو الغموض، وهو ما يفضله نظام الانقلاب في الاستعانة بهؤلاء.

رابط دائم