من إمبابة خرجت ثانى مظاهرات أحرار وحرائر الجيزة، تواصلا للمشهد الثورى الذى ارتسم عقب صلاة الجمعة من الهرم تنديدا بجرائم العسكر، واستمرارا للحراك الثورى المناهض للانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

وتعالت هتافت الثوار خلال المسيرة التى جابت الشوارع والأحياء مطالبين برحيل السيسى، وعودة المسار الديمقراطى وإطلاق الحريات ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها.


وأكد المشاركون على دعمهم لنضال الشعب الفلسطيني، وأن قضية القدس ستظل قضية المسلمين الأولى والمحورية ،داعين لدعمهم، مستنكرين الموقف الرسمي للحكومات العربية، ووصفه بأنه متخاذل ويوم أن تتحرر إرادة الشعوب تتوحد الجهود لتحرير قبلة المسلمين الأولى ومسرى الرسول صلى الله عليه وسلم.

 

رابط دائم