قالت الإعلامية دينا زكريا: إن المشاركة في الانقلاب العسكري، سواء بالكلمة أو التفويض أو التطبيل، تُعد ذنبًا من الذنوب العظيمة التي تستوجب التوبة.

وأضافت دينا- خلال برنامج “أهلا بكم” على قناة “وطن”- أن باب التوبة باب عظيم من أبواب الإسلام؛ لأنه لا يقطع خط الرجعة إلى الله سبحانه وتعالى، وهو وسيلة وباب لتصحيح الأخطاء، مضيفة أن القرآن الكريم مليء بآيات تدعو الناس إلى التوبة.

وأوضحت دينا أن التوبة واجبة من كل ذنب، وأن الندم ركن أساسي من أركانها، ومن أكبر الذنوب التي تحتاج إلى توبة في العصر الحالي هي إعانة الظالم على سفك دماء المسلمين وقتل الحريات.

وأشارت دينا إلى أن 30 يونيو ليست ثورة وإنما كانت غطاء للانقلاب العسكري، وكل من فوضوا السيسي ندموا بعد أن تسببوا في تدمير مصر وقتل الأبرياء.

رابط دائم