شهدت محطة مترو المطرية، مساء اليوم، حالة من الزحام الشديد بين الركاب، جراء توقف حركة القطارات بعد حادث مترو المرج؛ الأمر الذي تسبب في حالة من الاستياء بين المواطنين.

وكانت محطة مترو المرج قد شهدت خروج قطار عن القضبان بالمحطة، وانقلاب بعض عربات القطار، ما تسبب في توقف حركة القطارات، وحدوث حالة من الفزع بين الركاب.

من جانبها أعلنت وزارة الصحة في حكومة الانقلاب عن عدم وجود أي إصابات بالحادث، فيما أعلنت الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق إرسال فرق الطوارئ لموقع الحادث لرفع القطار وإعادة تسيير الحركة.

يأتي هذا بعد أسابيع من إقرار حكومة الانقلاب زيادة أسعار تذاكر المترو إلى 7 جنيهات، بدعوى المساهمة في تحسين الخدمة وصيانة عربات المترو؛ الأمر الذي لم يشعر به المواطنون حتى الآن.

رابط دائم