نشر الفنان عبدالله الشريف حلقة من أحدث إبداعاته على موقع “يوتيوب” بعنوان “سوار الذهب”.

وخلال الحلقة تطرق إلى سيرة عبدالرحمن سوار الذهب رئيس السودان الأسبق، والذي كان يشغل منصب وزير الدفاع وقام بانقلاب عسكري على حكم جعفر النميري؛ استجابة للإرادة الشعبية، ثم سلم السلطة إلى حكومة منتخبة بعد أن وضع دستورا وأجرى انتخابات حرة نزيهة.

وأوضح الشريف أن سوار الذهب كان له الفضل الأكبر في تأسيس الجيش والشرطة القطرية، بعد أن أرسله النميري بطلب من خليفة بن حمد آل ثان أمير قطر.

وتطرق الشريف إلى ترقيعات الدستور في مصر، مضيفا أن الرئيس الراحل جمال عبدالناصر عدل الدستور أكثر من مرة للبقاء في السلطة 18 سنة، وبعد وفاته تولى الرئيس أنور السادات الحكم وبعد 10 سنوات، ومع قرب انتهاء فترته الثانية أقدم على تعديل الدستور عام 1980، وبعد اغتيال السادات استفاد الرئيس المخلوع حسني مبارك من التعديلات وظل في الحكم 30 عاما.

وأشار الشريف إلى أنه في الفترة من 1954 حتى 2019 تم إجراء 28 استفتاء لتعديل الدستور وجميعها تم إقرارها في لعبة مكررة من قبل النظام العسكري.

رابط دائم