تداول نشطاء أتراك على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو بعنوان “سوبر أردوغان”؛ لدعم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل انطلاق الانتخابات الرئاسية.

ويجسد الفيديو شخصية اللعبة الشهيرة “سوبر ماريو”، لتحاكي شخصية أردوغان، ومسيرته السياسية منذ عام 1994، بفوزه برئاسة بلدية إسطنبول، والإنجازات التي حققها في ذلك الوقت، وصولا إلى صعود حزبه في الانتخابات البرلمانية عام 2002.

كما يظهر الفيديو كيف استطاع أردوغان التغلب على التضخم في الاقتصاد التركي، بعد إلغاء ستة أصفار من العملة التركية، في خطوة تؤكد من خلالها استقرارها الاقتصادي والإنجازات التي استطاع أردوغان تحقيقها من نهضة البنية التحتية لتركيا، والربط بين آسيا وأوروبا من خلال مترو مرمراي، وإنشاء مطار جديد، وإنشاء قناة إسطنبول الجديدة عام 2015، التي تربط بحر مرمرة بالبحر الأسود في الشق الأوروبي من إسطنبول.

ويوضح الفيديو، كيف نجح أردوغان في رفع الحظر عن ارتداء الحجاب في المؤسسات العامة والجامعات، بعد الحظر الذي قام به مؤسس الدولة التركية مصطفى كمال أتاتورك عام 1923، وكيف قاد أردوغان نهضة تركيا في مجال الصناعات الدفاعية الحربية، والقضاء على تنظيم “العمال الكردستاني”، وجماعة “فتح الله غولن”، اللذين تتهمهما تركيا بمحاولة الانقلاب وإثارة الفوضى، وتصنفهما كيانات “إرهابية”.

وتشهد تركيا، اليوم، انتخابات رئاسية وبرلمانية، حيث يتنافس في الانتخابات الرئاسية 6 مرشحين، أبرزهم الرئيس الحالي رجب طيب أردوغان، ومرشح حزب “الشعب الجمهوري” المعارض محرم إنجة، ومرشحة حزب “الخير” ميرال أكشينار، بينما تتنافس 8 أحزاب في الانتخابات البرلمانية.

رابط دائم