سخر الدكتور مصطفى شاهين، أستاذ الاقتصاد بجامعة أوكلاند في أمريكا، من تصريحات وزيرة التخطيط بحكومة الانقلاب حول تحقيق الاقتصاد معدل نمو 6% خلال العام المالي المقبل.

وقال شاهين- في مداخلة هاتفية لقناة “مكملين”، مساء السبت: إن تقديرات الوزيرة مبالغ فيها ومتفائلة للغاية خاصة في ظل حالة الركود التي يعاني منها الاقتصاد المصري، كما أن ثلثي الاقتصاد لا يسجل رسميًا.

واستبعد شاهين تحقيق هذه المعدلات بسبب ارتفاع معدل التضخم إلى 27% بجانب أن السياسة المالية تقيدية للنمو من خلال تقييد الإنفاق الاستثماري برفع سعر الفائدة إلى 20% .

وأضاف شاهين أن قروض الحكومة زادت حجم المديونية الخارجية إلى 79 مليار دولار دون أن يكون لها أثر على التنمية الاقتصادية قللت من فرص انتعاش الاقتصاد بعد أن زادت أعباء خدمة الدين.

وكانت وزيرة التخطيط هالة السعيد قالت إن حكومة الانقلاب تستهدف تحقيق معدل نمو 6% خلال العام المالي المقبل، وتوقعت الوزيرة أن يحقق الاقتصاد المصري معدل نمو 5.5% خلال العام المالي الجاري بكامله بعدما سجل معدل النمو 5.2% في الربع الأول.

وكان البنك الدولي توقع تحقيق الاقتصاد المصري معدل نمو 4.5% خلال العام المالي الجاري.

رابط دائم