تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للشاعر غازي حبيبة الشهير بشاعر المغتربين، وهو ينشد قصيدة “عايزين نجرب خلقة تانية ولو يومين”، للشاعر أحمد فؤاد نجم.

تقول كلمات القصيدة ” نظرا لأن النعمة فاقت حدها.. ولأننا مش قدها.. ولأن فعلا إنجازاتك.. فوق طاقتنا نعدها.. ولأننا غرقنا في جمايل.. مستحيل حنردها..نستحلفك نسترحمك نستعطفك نستكرمك ترحمنا من طلعة جنابك حبتين.. عايزين نجرب خلقة تانية ولو يومين”.

وأضاف غازي “اسمع بقى.. إحنا زهقنا من النعيم ونفسنا في يومين شقا عايزين نجرب الاضطهاد، ونعوم ونغرق في الفساد، بيني وبينك حضرتك دا شعب فقرى ما يستحقش جنتك، أنا عارفه شعب ما ينفعوش إلا شارون وبلير وبوش، عايز يجرب الامتهان ويعيش عميل للأمريكان بيمد ‘غازه’ لإسرائيل ويومين كمان ويمد نيل أهو يعنى نشرب ميه واحدة ندوب في بعض ماء وماء وماء ونفض سيرة الانتماء وبلاها نعرة وطنطنة تبقى البلاد “مستوطنة” متسلطنة بالسرطنة إيه اللي خدناه م الكرامة والإباء حبة خطب وكلام.. كلام”.

وتابع:” إحنا راهننا على النظام.. ورضينا بخيار السلام.. بخيار حنسد عين الشمس بيه علشان ما يطلعش النهار.. ويطلع لمين؟ حبة معارضة مغرضين؟ وحسب بيان السلطة شلة مأجورين؟.. يا عم فضك سيرة وارضى بقسمتك دا شعب مش فاهم أكيد يلا اطرده من رحمتك.. وإن كنت غاوي الحكم خليك مطرحك حاغطس واقب وأعود بشعب يريحك راضى وعمره ما يجرحك أخرس وما يسمعش وأعميلك عينيه مش كل قرش يبص فيه مايقولش لأه، وفين، وليه.. يضرب ينفض في السليم وعلى الصراط المستقيم كل اللي يعرف ينطقه عاش الزعيم يحيا الزعيم”.

وغازي حبيبة شاعر مصري بسيط متمرد يحاكي واقع المغتربين في السعودية، أطلق عليه النشطاء لقب “المصري أبو عيار 24″، رفض الانقلاب العسكري كغيره من الذين لا يقبلون واقعهم السيئ، فتفجر الإبداع من اللسان الذي تفخر مصر بأنه من أبنائها، منتقداً وفاضحاً فشل قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

وبخفة ظل وبراعة غير مسبوقة استطاع أن ينقل الصورة السوداء التي يحاول إخفاءها إعلام الانقلاب، وبعبقرية منقطعة النظير استطاع أن يقول ما لم يستطع غيره أن يقوله، فتعددت قصائده الشعرية الساخرة، وكان آخرها قصيدة “ارحمنا من طلعة جنابك”.

عايزين نجرب خلقة تانية ولو يومين #ارحل_يا_سيسي#ضنك

Gepostet von ‎ضنك‎ am Sonntag, 24. Juni 2018

رابط دائم