استنكر شقيق المختطف لدى عصابة العسكر ” يوسف محمد محمد السيد زهيرى ” استمرار اخفاء مليشيات الانقلاب له وعدم توصلهم لمكان احتجازه بعد مرور ما يقرب من 6 أشهر على جريمة اعتقاله بشكل تعسفى دون سند من القانون.

وأضاف فى مداخله له مع الحقوقى هيثم أبو خليل عبر قناة الشرق الفضائية فى برنامج “حقنا” أمس الاحد، أنه منذ اقتحام قوة مكبرة مكونه من 8 سيارات شرطية لمنزلهم بقرية المحلاوى مركز الجمالية التابعة لمحافظة الدقهلية يوم 10 نوفمبر 2017 واختطاف شقيقه المهندس ” يوسف زهيرى “لم يتم الكشف عن مكان احتجازه ولا أسبابه رغم البلاغات والتلغرافات المحرره للجهات المعنية ما يزيد من مخاوفهم على سلامته.

وتابع أن شقيقه يعمل مهندس بالقاهرة حيث تخرج من كلية الزراعة جامعة الازهر ويبلغ من العمر 26 عام وينزل كل أسبوع لقضاء إجازة العمل مع أسرته التى فُجعت قبيل فجر 10 نوفمبر 2017 بقوه تقتحم منزلهم لتختطف شقيقه المشهود له بالسمعة الطيبه والسيرة الحسنه ولم يعرف عنه إلا التفانى فى خدمة المجتمع والسعى فى الخيرات.

رابط دائم