قال إبراهيم حبيشي، محامي المعتقل محمد إبراهيم حبيشي، إن موكله مريض بأكثر من 10 أمراض فهو مصاب بفتق فوق السرة والنقرس وتفحم الكبد وحصوات المرارة وتضخم البروستاتا بجانب ارتفاع نسبة السكر وارتفاع ضغط الدم والقصور في الشرايين.

وأضاف حبيشي -في مداخلة هاتفية لبرنامج “القضية” على قناة مكملين- أن موكله لم يتناول العلاج لمدة شهرين عقب اعتقاله ما أدى لتدهور حالته الصحية وانخفض وزنه بنسبة 75% وارتفع ضغط دمه فتم نقله من سجن العقرب لمستشفى طرة ثم عاد للعقرب وبعد تدهور حالته أعيد لمستشفى طره.

وأوضح حبيشي أنه تم تقديم طلبات للنيابة العامة للكشف الطبي عليه لإثبات إصابته، وبالفعل تم توقيع الكشف الطبي عليه وثبت إصابته بالأمراض المذكورة ولم يتم الاستجابة لطلبات الإفراج الصحي عنه.

وأشار حبيشي إلى أن أهالي المتهمين بالقضية لم يتمكنوا من زيارتهم منذ عام كما أن المحاكمة تتم داخل قفص زجاجي ولا يسمح للمحامين بالتواصل معهم ولا ندري حتى الآن ما هي التهم الموجهة لهم.

ومحمد إبراهيم حبيشي من مركز الحسينية بمحافظة الشرقية عمره 55 عاما طبيب صيدلي معتقل منذ 15 مارس 2017 يتعرض للإهمال الطبي الشديد ويعاني من أمراض القلب.

رابط دائم