حذر الدكتور مصطفى شاهين، أستاذ الاقتصاد بجامعة أوكلاند الأمريكية، من خطورة توسع حكومة الانقلاب في طباعة النقود دون غطاء من الذهب أو وجود احتياطي نقدي أجنبي حقيقي بالخزانة العامة.

وقال شاهين، في مداخلة هاتفية لقناة “مكملين”: إن الاقتصاد قائم على معادلة بين كمية السلع والخدمات وبين كمية النقود المطروحة، وعند طباعة نقود أكبر من حجم الإنتاج يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.

وأضاف شاهين أن ارتفاع الأسعار يؤدي إلى تآكل الطبقة المتوسطة وتقليل الطلب على المنتجات، ما يتسبب في انكماش الاقتصاد.

وكشف تقرير للبنك المركزي، عن أن طباعة النقود خلال الربع الأول من العام المالي الجاري زادت بنسبة تتجاوز 2%.

وأشار التقرير إلى أن طباعة النقود زادت بنحو 9 مليارات و315 مليون جنيه. جدير بالذكر أن طباعة النقود بدون غطاء من الذهب أو وجود احتياطي نقدي أجنبي حقيقي ينذر بكارثة تهدد الاقتصاد المصري، حسب ما أكده اقتصاديون.

رابط دائم