قتل 4 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون، برصاص قوات الجيش في مدينة العريش بشمال سيناء.

وقالت مصادر قبلية، إن قوات الجيش أطلقت النار على سيارة تقل عاملين أثناء مرورهم على كمين عسكري في حي السمران، رغم التزامهم بالتعليمات المعتادة على كمائن الأمن في المدينة.

وأفادت مصادر طبية في مستشفى العريش بأن غالبية القتلى والمصابين من قبيلة الفواخرية، مؤكدة تعرضهم للرصاص الحي من مسافة قريبة.

في سياق متصل، وجّهت سلطات الانقلاب إنذارات لأهالي منطقة ميناء العريش لإخلاء منازلهم؛ تمهيدًا لهدمها خلال الفترة المقبلة.

وقالت مصادر قبلية، إن الجيش أمهل الأهالي 10 أيام لترك منازلهم، وسط استياء شديد إزاء استمرار سياسة التهجير بحقهم.

تأتي تلك الانتهاكات ضمن مخطط قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي لتهجير أهالي سيناء؛ لتسهيل تنفيذ ما تسمى بصفقة القرن التي تحظى بتأييد أمريكي صهيوني.

رابط دائم