روى عبد الله، نجل الرئيس محمد مرسي، تفاصيل الإجراءات التعسفية التي تواصل سلطات الانقلاب اتباعها ضد الرئيس.

وقال نجل مرسي، في مداخلة هاتفية لقناة مكملين: إن الرئيس منذ اعتقاله في 3 يوليو 2013 حتى اليوم، في عزلة وحصار تام، ولم يلتقِ أي إنسان سواء داخل مقر احتجازه أو في جلسات المحاكمات الباطلة.

وأضاف نجل مرسي أن سلطات الانقلاب منعته من لقاء فريق الدفاع، وحرمته من تلقي الرعاية الصحية، كما شكا الرئيس أكثر من مرة من تعرض حياته للخطر داخل محبسه والحصار الشديد المفروض عليه، وتعمد سلطات الانقلاب استعمال زجاج ملون أثناء المحاكمة حتى لا يتمكن أحد من رؤية الرئيس خلال المحاكمات.

https://www.youtube.com/watch?v=oQ

 

رابط دائم