نظم أعضاء بـ”الائتلاف الفرنسي للدفاع عن الديمقراطية في مصر” وقفة ضد مسرحية إنتخابات رئاسة الانقلاب في العاصمة الفرنسية باريس؛ مؤكدين تمسكهم بالمسار الديمقراطي وعدم الاعتراف بتلك المسرحية.

ورفع المشاركون، اليوم الجمعة، في تلك الفعالية اعلام مصر وشعار رابعة وصور الرئيس محمد مرسي ، مرددين هتافات ضد جرائم سلطات الانقلاب بحق المصريين والصمت الدولي تجاهها، فضلا عن هتافات تطالب بعودة الشرعية والمسار الديمقراطي في مصر.

وكان اليوم الأول من “مسرحية السيسي” قد شهد عزوفًا كبيرًا عن المشاركة من جانب أبناء الجالية المصرية في الخارج، وسط محاولات مخابراتية لتوزيع صور وفيديوهات متشابهة علي وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية التابعة للانقلاب.

رابط دائم