انطلقت فى مدينة فرانكفورت بألمانيا، اليوم السبت، فعاليات المؤتمر الذى ينظمه “الائتلاف العالمي للمصريين بالخارج” في الذكرى السابعة لثورة يناير، تحت عنوان “يناير حلم الحرية”.

وجاءت الندوة الحقوقية، اليوم، والتى حملت اسم “أحلام خلف القضبان”، وقدمت الصحفية الهولندية “رينا نيتشز” رصدًا لمحطات قمع الحريات، وخاصة حرية الصحافة في عهد نظام الانقلاب العسكرى المصري، وقبلها فى عهد المخلوع حسنى مبارك.

كما تحدث الناشط السياسى إبراهيم حلاوة، حول فترة اعتقاله فى عهد الانقلاب العسكرى، وكيف واجه فى محبسه التعنت الشديد من قبل سلطات العسكر، مرورًا بالمساومات التى تمت له ولشقيقاته.

يذكر أن الائتلاف العالمي للمصريين بالخارج قد أكد، فى بيان له، أنه مع العام السابع من ثورة 25 يناير المجيدة، لا تزال هى بصيص الأمل فى حياة المصريين للخروج من نفق الذل والتبعية والفساد والاستبداد الذى تمارسه سلطة الانقلاب كل يوم بحق الشعب المصرى، بجانب انتهاك حقوق الإنسان من سجن وقتل وتعذيب أبرياء دون تهم.

ودعا “الائتلاف” إلى المشاركة والتفاعل مع حملة “25 يناير حلم الحرية”، مؤكدين أنه لم يعد هناك خلاف على خطورة الأوضاع فى مصر الحبيبة، وعلى كل الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية والصحية والتعليمية.

رابط دائم