سخرت غادة شريف، الكاتبة الصحفية بجريدة المصري اليوم سابقا، وصاحبة المقال الشهير “تغمز بعينك يا سيسي”، من الخطأ الفادح لقائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي خلال القمة العربية بالسعودية، أمس، من خلال ذكر عبارة “الصواريخ البلاستيكية” بدلا من “الصواريخ الباليستية”، معتبرة ما حدث إهانة للمؤسسة العسكرية.

وكتبت غادة، عبر صفحتها على فيسبوك، “ابتدينا بقى الفاشية إياها! لما اتكبسوا لأنهم فشلوا فى الدفاع عن النطق الخطأ، يحودوا بيك بقى على حتة اختزال المؤسسة العسكرية فى شخص الرئيس، وإن انتقاده فى نطقه الخاطئ يبقى إهانة للمؤسسة العسكرية!”.

وأضافت غادة “واحد خبير استراتيجى فزلوك طالع يتفزلك على صفحته وعايز يخوفنا، فبيقول انتقدوه فى أى شأن مدنى زى ما انتوا عايزين.. لكن فيما يخص الأمور العسكرية لو انتقدتوه تبقوا انتوا بتهينوا المؤسسة العسكرية!”.

وتابعت قائلة: “لأ بقى معلش.. لو هنتكلم بالمنطق ده يبقى اللى أهان المؤسسة العسكرية هو اللى أصلا نطق الكلمة غلط.. المؤسسة العسكرية أكبر وأعرق من أنها تختزل فى شخص أى رئيس، وإلا كنا اختزلناها فى مرسى بصفته كان القائد الأعلى للقوات المسلحة!.. كنتوا سايبينا ننتقده ليه ونضحك على خطاباته ليه؟ هو مش برضه وقتها كان القائد الأعلى للقوات المسلحة؟.. ما كنتش بتدافع عنه ليه وقتها يا أيها المتفزلك الاستراتيجى؟”.

رابط دائم