قررت الشركة المصرية للاتصالات، رفع رسوم التعاقد على الهاتف الأرضي والاشتراكات بالشركة بنسبة 200%.

وذكرت الشركة في بيان لها على موقعها الإلكتروني ، أن سعر الاشتراك بلغ 150 جنيها، بداية من اشتراكات شهر يناير الجاري، إذ كان سعر الاشتراك قبل ذلك 50 جنيها.

وتتضمن رسوم الاشتراك الجديدة مصروفات الطلب والتركيب والتعاقد على الخط المنزلي، شاملة اشتراك 3 أشهر مقدماً لباقة WE أرضي 20، بالإضافة إلى خدمة إظهار رقم الطالب، وتتضمن باقة we 20، حصول العميل على 120 دقيقة محلية شهريا.ويجرى إضافة 14% ضريبة قيمة مضافة، ومصاريف دمغة بقيمة 6.10 جنيه.

وزعمت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، في تقرير سابق لها، أن عدد مشتركي الهاتف الأرضي زاد في شهر أكتوبر الماضي ليسجل 7.9 مليون مشترك مقابل 7.6 مليون مشترك في شهر سبتمبر، بزيادة قدرها 300 ألف مشترك.

وكانت المصرية للاتصالات، رفعت رسوم الاشتراك الشهري على الهاتف الثابت من 36 جنيها إلى 45 جنيها، في أكتوبر من 2017، وتم بعد ذلك إضافة قيمة الدمغة 6.1 جنيه، لتكون إجمالي قيمة الاشتراك 151 جنيها تقريبا.

4.5 مليون

وبحسب البيانات والمؤشرات الدورية التى تصدرها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بحكومة الانقلاب، أعلنت الوزارة فى أحدث تقرير لها سابقاً ،إن شركات المحمول فقدت 4.5 مليون مشترك خلال العام الماضى 2018.

وقالت الوزارة فى بيان نشر عبر الإنترنت، إن إجمالي سعة السنترالات في البلاد بلغت 19,35 مليون خط بنهاية يونيو الماضي مقابل 19,86 مليون خط خلال شهر مايو الماضي بنسبة تراجع شهري وصلت الى 2,55%، ومقابل 19,30 مليون خط خلال شهر يونيو من العام الماضي بمعدل نمو سنوى 0,25%.

وبلغ عدد مشتركي الهاتف الثابت 7,40 مليون مشترك بنهاية شهر يونيو من العام الماضي مقابل 7,73 مليون مشترك بنهاية مايو من العام الماضي بمعدل تراجع شهري بنسبة 4,13%، ومقابل 6,29 مليون مشترك بنهاية يونيو من العام الماضي بنسبة نمو سنوى 17,65%.

تأتى تلك الضربة بعد الخسارة الأكبر ،والتى اعتراف بها المرفق القومي لتنظيم الاتصالات ،مؤكدا إن شركات المحمول فقدت نحو 9 ملايين اشتراك، ليصل عددها إلى 93 مليون اشتراك فى عام 2014.

خسائر ومقاطعة

كان آخر تقرير للجهاز المركزي للمحاسبات قد كشف عن تكبد الشركة المصرية للاتصالات (وى) خسائر بقيمة 81 مليون جنيه خلال 5 أشهر في الفترة من نوفمبر 2017 حتى مارس من العام الماضى 2018.

وأرجع التقرير ذلك إلى بيعها خدمة التجوال للانترنت بسعر 10 جنيهات للجيجا بايت للمستخدم النهائي بينما تحاسب مع شركة اتصالات مصر بسعر 18.1 جنيه للجيجا بايت وفقًا للتعاقد بينهما .

رابط دائم