جاء في مانشيت “العربي الجديد”: (جريمة خاشقجي.. تسريبات تركية تكذب الرواية السعودية.. تسجيل صوتي يثبت استعدادات فرق الاغتيال لقتل خاشجقي قبل دخوله القنصلية.. الإعلام الأمريكي يؤكد عدم تصديق الرواية السعودية: صادمة في وقاحتها.. شيوخ ونواب في الكونجرس: “بن سلمان” علم بالجريمة إن لم يكن أشرف عليها.. مشروع قانون أمريكي لوقف بيع السلاح للسعودية)، وبحسب “الشروق”: (واشنطن تفرض عقوبات على 17 سعوديا متهمين فى قضية خاشقجى)، وتضيف “الوطن”: (واشنطن: نتائج تحقيقات مقتل “خاشقجى” خطوة على الطريق الصحيح.. صلاة الغائب على القتيل بالمسجد النبوي.. و”ناورت”: لا علاقة بين تسليم “جولن” وقضية “جمال”)، وبحسب “اليوم السابع”: (ترحيب عربى واسع ببيان النائب العام السعودي في قضية خاشقجي.. مصر تدعو إلى الالتزام  بالمسار القانوني بعيدًا عن التسييس.. والإمارات: السعودية تبقى دولة العدالة).

أكاديمي “إسرائيلي”: السيسي أكثر مني صهيونية!

كتبت “العربي الجديد”: (فيديو إيدي كوهين يثير الجدل: السيسي صهيوني أكتر مني)، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بصورة واسعة، فيديو للأكاديمي الصهيوني إيدي كوهين، أثناء استضافته على فضائية “فرنس 24” للتعليق على العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، يصف فيه جنرال الانقلاب عبد الفتاح السيسي بأنه أكثر صهيونية منه، وقال: “المصريون يكرهون حركة حماس ويحاصرونها أكثر منا. حركة حماس جزء من الإخوان المسلمين، والسيسي عدو الإخوان ويكره حماس”. وتابع: “السيسي في شهر أكتوبر لم يهدّد إسرائيل، بل هدد الإخوان المسلمين. السيسي صهيوني أكثر مني، كيف يهدد إسرائيل؟”.

وتضيف “العربي الجديد”: (غزة “أول جمعة” بعد حرب اليومين تمر بلا مجزرة)، وبحسب “المصري اليوم”: (حكومة نتنياهو على حافة الانهيار بعد الفشل فى غزة.. الخلافات تضرب الائتلاف .. واتجاه لانتخابات مبكرة)، وتضيف “الشروق”: (البيت الأبيض: الوضع السياسى فى إسرائيل لن يعرقل “صفقة القرن”.. الأمم المتحدة تصوت لصالح حق الشعب الفلسطيني فى تقرير المصير)، وتقول “الوطن”: (الفلسطينيون يواصلون مسيرات العودة بـ”التطبيع خيانة”.. إطلاق النار تجاه مزارعي غزة.. وواشنطن: لن نرجئ “صفقة القرن”)، وكتبت عربي 21 (السنوار يلتقي الوفد الأمني المصري ويناقشان ملفات عدة).

تعديل الدستور والتراجع عن إجراء المحليات

كتبت صحيفة “الشروق”: (“محلية النواب”: إجراء انتخابات المحليات مطلع 2019 “صعب”.. الحسينى: هيئة التفتيش والرقابة منوطة بالكشف عن أى أخطاء .. والقانون سيستغرق 6 أشهر.. الدامى: اللجنة تنتظر إضافات الوزير للقانون الجديد)، وينقل التقرير عن عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، ممدوح الحسينى، بصعوبة إمكانية إجراء انتخابات المجالس المحلية مطلع 2019، وهو ما يخالف تصريحات وزير التنمية المحلية، اللواء محمود شعراوي، التي قال فيها إن «السيسى وجه بأن تجرى انتخابات المحليات فى مطلع العام المقبل». وتساءل: «كيف تجرى الانتخابات والقانون لم يقر بعد؟ وهناك حديث عن إجراء الانتخابات فى مطلع 2019»، مضيفا: «القانون لو تمت مناقشته فى اللجنة ربما يتم فيه تعديلات أخرى جديدة، خاصة أن هناك أرقاما عن أعداد المراكز داخل المحافظات، والقانون سيأخذ شهر ونصف تقريبا». وأوضح أن القانون سيشمل لائحة تنفيذية، ويستغرق صدورها 3 شهور أو 4 على الأرجح».

على الأرجح فإن المحليات لن تتم مع بداية العام في ظل توجهات النظام نحو إجراء تعديلات دستورية، في مارس المقبل، بحسب المقال الذي كتبه سليم عزوز في صحيفة “عربي 21” بعنوان “تعديل الدستور المصري”.

تشكيل لجنة حكومية لحقوق الإنسان.. مساحيق لا تجدي

جاء في مانشيت “المصري اليوم”: (اللجنة العليا لحقوق الإنسان تنطلق برئاسة شكرى.. “سعد”: الرد على الادعاءات ضد مصر ضمن مهامها)، وبحسب “الشروق”: (مدبولى يقرر إنشاء لجنة عليا لحقوق الإنسان برئاسة وزير الخارجية .. (ص3): سعد: اللجنة ستقوم بالرد على الادعاءات المثارة ضد مصر.. ووضع استراتيجية وطنية وخطط عمل لتنفيذها)، وبحسب “الوطن”: (الحكومة تسند ملف حقوق الإنسان لـ13 جهة برئاسة وزارة الخارجية).. “تعليق”: هذه اللجنة تستهدف بحسب قرار إنشائها الرد والدفاع عن موقف النظام خارجيا، فيما يتعلق بملف حقوق الإنسان وتقارير المنظمات الدولية بهذا الشأن، ولا يزال الغموض يسيطر على مهامها ومدى تداخله وتشابكه مع دور ما يسمى بالقومي لحقوق الإنسان. ويأتي تشكيل اللجنة في سياق تزايد معدلات الانتقادات الدولية والمنظمات الحقوقية للنظام.

حملة سوداء على إعلام الثورة

شنت صحف النظام حملة تشويه للإعلام المستقل والداعم لثورة يناير وثورات الربيع العربي، حيث جاء في مانشيت “اليوم السابع”: (حسن إبراهيم مؤسس القناة القطرية، فى حوار خاص لـ”اليوم السابع”: “الجزيرة” بها رقيب يكفر من يعارض أفكار “الإخوان”.. حوارات يسرى فودة مع قيادات “القاعدة” كانت تتم تحت تأمين المخابرات القطرية والباكستانية.. الإخوان سيطروا على القناة بعد الغزو الأمريكى للعراق.. “الجزيرة مباشر مصر” كانت موجهة ضد القاهرة.. وتسجيلات بن لادن تعرض بموافقة السفارة الأمريكية بعد المونتاج). تعليق: وهو ما يأتي في سياق النجاح الكبير الذي حققته القناة في تغطية أحداث مقتل الصحفي جمال خاشقجي، حيث عادت بقوة لصدارة المشهد الإعلامي رغم حملات التشويه التي طالتها منذ انقلاب 30 يونيو، وباتت رقما صعبا للغاية في المشهد الإقليمي من خلال إبقاء القضية حية رغم مرور أكثر من 40 يوما ومحاولات النظام السعودي وتحالف الثورات المضادة غلق الملف، مع التركيز على أدلة تورط “بن سلمان” في الجريمة المروعة.

وفي ذات السياق، كتبت اليوم السابع (العلاقات المشبوهة بين الإخوان وأيمن نور.. الجماعة دعمته رغم فضح علاقته بإسرائيل.. إعلامي إخواني: وجهنا رسالة لهم بوقف مساندته وتجاهلونا.. خبراء: ينفذون مخططات تل أبيب وعلاقته بالمخابرات الأمريكية تحميه)، وهو ما يمكن تفسيره بمدى التأثير الكبير الذي باتت تحققه قناة “الشرق” في وعي المصريين ومخاوف النظام وأجهزته الأمنية من تأثيرات ذلك.

الزج بالإخوان في فتاوى تحريم الاحتفال بالمولد

تواصلت حملات التشويه والتشهير، حيث كتبت “صوت الأمة”: (معركة الاحتفال بالمولد النبوي بين الأزهر والسلفيين.. فتاوى سلفية بتحريم الاحتفال واعتباره بدعة صوفية.. المشيخة والافتاء تردان: “تقرب إلى الله”.. (ص7): الإخوان والسلفيون يواصلون استفزاز المصريين بتحريم الاحتفال بالمولد النبوى)، “تعليق”: يلاحظ الزج باسم الإخوان في المسألة في نهاية العنوان، رغم أن منهج الجماعة لا يقوم على اعتماد رأي معين في المسائل الخلافية ويترك للناس حرية العمل بما يراه من فتاوى بهذا الشأن، كما لن يرصد هؤلاء بيانا للجماعة يحرم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف.

السيسي.. يحتفل بالمولد وسمسرة في السلاح

أبرز مانشيت “أخبار اليوم”: (السيسى يشهد الاحتفال بذكرى المولد النبوى.. الرئيس يكرم مفتى اوغندا وكازاخستان ويلقى خطابًا للأمة الإسلامية)، تضيف “أخبار اليوم”: (الرئيس يفتتح اليوم مؤتمر التنوع البيئى بشرم الشيخ)، وتضيف “أخبار اليوم”: (تحت رعاية الرئيس السيسى.. أول معرض دولى للصناعات الدفاعية بمصر). وهو ما يأتي في سياق دور سمسرة السلاح الذي يقوم به منذ عقود رئيس الجمهورية المنتمي للمؤسسة العسكرية، حيث كان مبارك مشهورا بأنه أكبر سمسار سلاح في المنطقة، وعلى خطاه يمضي السيسي الذي يتردد أنه كون ثروة تصل إلى حوالي “10” مليارات جنيه من عمولته “05%” على صفقات السلاح التي تبرمها المؤسسة العسكرية، كما أن المجلس العسكري يحصل على نفس النسبة.

الزيادة السكانية.. شماعة جاهزة لتعليق فشل النظام.. (ملف خاص):

الإرهاب والزيادة السكانية شماعتان جاهزتان يعلق عليهما النظام فشله، وفي عدد السبت نشرت “أخبار اليوم” ملفا موسعا بعنوان: (الزيادة السكانية تلتهم ثمار التنمية والإصلاح. (ص8-9): 150 مليار جنيه فاتورة دعم التموين والخبز فى 2030.. العدد يزيد.. وتذكرة المترو ثابتة.. فقدان 200 ألف فدان من الأراضى الزراعية.. مليون وحدة سكنية كل عام)، وخصص عمرو الخياط، رئيس تحرير “أخبار اليوم”، مقاله اليوم لنفس الغرض بعنوان (الإرهاب السكانى).. حيث يزعم الكاتب أن الزيادة السكانية العشوائية تلتهم كل نواتج التنمية، للتحول من ثروة قومية إلى كارثة قومية، بل وصلت إلى حد إرهاب الدولة وتهديد مستقبلها وإظهارها بمركز العاجز الدائم غير القادر على التجدد. “تعليق” الكاتب يتجاهل تجارب الصين والهند “كل منهما فوق المليار نسمة”، وكيف حولت الزيادة السكانية إلى ثروة وحققت معدلات نمو قياسية، فالأزمة ليست في الزيادة السكانية بل في عجز النظام وفشله في توظيف هذه الثروة البشرية بما يحقق  نهضة البلاد وتقدمها).

الكنيسة تلغي احتفالاتها واتهامات لأقباط بالمهجر بإشعال الفتن

كتبت “الوطن”: (مسئول الإعلام الدولي بالكنيسة.. القمص إبراهام عزمي: البعض فى المهجر لم يتعلم من “الخريف العربى”.. و”عاوز يولع المسيحيين فى المسلمين”)، تضيف “المصري اليوم”: (البابا يحتفل باليوبيل الذهبى لكنيسة مارجرجس بالإسكندرية.. تواضروس يطيب “رفات” القديس.. ويفتتح معرض الصور)، لكن صحيفة مصر العربية نشرت تقريرا بعنوان: (لهذا السبب.. أجلت الكنيسة احتفالات إنشاء الكاتدرائية لأجل غير مسمى). ففي خطوة مفاجئة أعلن البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، تأجيل الاحتفالات بالذكرى السنوية الخمسين لإنشاء الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، لأجل غير مسمى، رغم الإعدادات التي كانت تجرى منذ فترة استعدادا لهذه المناسبة. وقال البابا تواضروس الثاني، خلال العظة الأسبوعية، التي يلقيها من كنيسة العذراء والأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، إنه تقرر الاكتفاء بالصلوات الكنسية، الأحد المقبل، الخاصة بتدشين الكاتدرائية. ولم تفصح الكنيسة الأرثوذكسية عن السبب الرئيس في تأجيل الاحتفالات. وتعرضت ثلاث حافلات تقل أقباطا لاعتداء مسلح في 02 نوفمبر الجاري، أسفر عن مقتل 7 وإصابة 19 آخرين تبناه تنظيم “ولاية سيناء”.

مقتل صيدلي مصري بالسعودية

الموضوع الأول في ملف العلاقات الخارجية يتعلق بقتل صيدلي مصري في السعودية، حيث كتبت “المصري اليوم”: (وزيرة الهجرة: نثق فى القضاء السعودي للقصاص من قاتل الصيدلي المصري.. شقيقة الضحية: القاتل ليس مريضًا نفسيًا)، وبحسب “الوطن”: (القبض على قاتل الصيدلي المصري بالسعودية.. نقيب الصيادلة: سنسخر كل الإمكانيات لـ”القصاص” للزميل المتوفى).

غلاء وبطالة وتسويق مؤشرات إيجابية للنمو الاقتصادي!

كتبت العربي الجديد: (مصر تتجه لرفع “أسعار النظافة”… وتلال القمامة تحاصر المحافظات)، وتضيف عربي 21 (مخاوف هروب المستثمرين تدفع مصر إلى تثبيت سعر الفائدة)، وبحسب مصر العربية (بعجز 23.9 مليار دولار.. تعرف على ملامح الموازنة المصرية للعام المقبل)، وتضيف مصر العربية (أذون خزانة جديدة بـ18.75 مليار جنيه.. إلى أين تمضي ديون مصر؟!)، وبحسب مصر العربية (ارتفاع جديد في نسب البطالة بمصر.. وخبراء يوضحون الأسباب)، ووفقا لـ”العربي الجديد” (مصر: سعر الفول يرتفع مجدداً… وفاتورة الاستيراد تدقّ ناقوس الخطر).‏

في المقابل، جاء في مانشيت “الأهرام”: (مؤشرات اقتصادية “مبشرة” فى الربع الأول من العام المالى.. 5.3% زيادة بالنمو.. وطفرة كبيرة فى الغاز والصادرات)، وبحسب “المصري اليوم”: (التخطيط: معدل النمو 5.3% بالربع الأول للعام المالى.. “السعيد”: “الغاز” يتصدر القطاعات بـ21.8% .. و”الاتصالات” فى المركز الثانى بـ16.5%)، وفي مانشيت “الشروق”: (“التخطيط”: ارتفاع نمو الاقتصاد خلال الربع الأول إلى 5.3%.. الصادرات البترولية تنمو بـ1.3%  وتسجل 5.5 مليار دولار)، وبحسب مانشيت “الوطن”: (“الأرقام لا تكذب”.. مؤشرات إيجابية للاقتصاد خلال الربع الاول للعام المالى.. “السعيد”: النمو 5.3%.. الغاز والاتصالات وقناة السويس الأعلى.. والصناعة خارج الحسابات)!.

 

رابط دائم