تناول مانشيت “المصري اليوم”: (“التعليم” للمدارس: التبرعات محظورة.. والسياسة ممنوعة.. طباعة كتب النظام القديم ومنع إعلانات الدروس)، لكن مانشيت “فيتو” هاجم النظام الجديد: (فضيحة “بنوك الأسئلة المستوردة”.. طارق شوقى تجاهل دراسة لـ”اقومى للامتحانات” توفر 17 مليار جنيه واستعان بشركات أجنبية)، وهو ما يمثل اتهاما صريحات بالفساد وربما تقاضي عمولات من تحت الترابيزة تقدر بالمليارات تحت لافتة تطوير التعليم.

وفي سياق مختلف نشرت الشروق تقريرا بعنوان («شعبة الملابس»: ارتفاع أسعار الزي المدرسي بنسبة 15% عن العام الماضي( حيث قال محمد عبد السلام، رئيس شعبة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات، خلال لقائه مع برنامج «رأي عام»، المذاع عبر فضائية «ten»، مساء الأحد، إن أسعار الملابس المدرسية زادت عن العام الماضي، بنسبة تتراوح من 5-15%، وأرجع ذلك إلى الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وارتفاع أسعار الخامات والنسيج والخدمات التي تقدم في قطاع الملابس الجاهزة.

التنظيم والإدارة تتبنى خفض أيام العمل

نشرت “الشروق” تقريرا بعنوان (“التنظيم والإدارة”: تخفيض أيام العمل لن يؤثر على أداء الجهات الحكومية .. الشيخ: تسليم النتائج لمجلس الوزراء خلال أسبوعين.. ونائب : المقترح لن يحد من الزحام او يوفرالطاقة)، وفي سياق مختلف نشرت الشروق كذلك تقريرا حول (مشروع قانون جديد لغلق المحال التجارية فى العاشرة مساء.. وحسين: المقترح هدفه توفير الطاقة).

أما اليوم السابع فنشرت تقريرا بعنوان (القوات المسلحة تنظم مؤتمرا لتنمية قدرات كوادر شباب أطباء الأسنان.. مقرر المؤتمر: القيادة العامة للقوات المسلحة تقدم كل الدعم والتعاون مع مؤسسات المجتمع المدنى لنقل خبراتها)، وهو ما يأتي في سياق العسكرة المتواصلة لكل مناحي الحياة في البلاد.

فتنة طائفية بالمنيا واعتقال 30 مسلما

نشر موقع “مدى مصر” تقريرا تحت عنوان (القبض على العشرات في الاعتداء على منازل أقباط «دمشاو» بالمنيا ) حيث ألقت قوات اﻷمن يوم السبت، القبض على أكثر من 30 شخصًا متهمين بالاعتداء على بيوت عدد من اﻷقباط في قرية دمشاو هاشم بمحافظة المنيا أول أمس الجمعة، بحسب اسحق إبراهيم، مسؤول ملف الحريات الدينية في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية.

وكان اﻷنبا مكاريوس، أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، أصدر بيانًا، الجمعة الماضي، قال فيه إن مجموعات قامت بمهاجمة منازل أربعة من أقباط القرية والاعتداء عليها، ونهب بعض ممتلكاتهم وإضرام النيران فيها، إلى جانب إصابة اثنين من اﻷقباط، إضافة إلى أحد رجال الإطفاء. وأوضح البيان أن أنباء تواترت قبل أيام عن اعتزام عدد من المسلمين في القرية تنفيذ الاعتداءات اعتراضًا على وجود كنيسة، مؤكدًا وصول قوات اﻷمن بعد انتهاء الاعتداءات على الرغم من إبلاغهم قبلها.

وتأتي الواقعة امتدادًا لاعتداءات طائفية متكررة يتعرض لها أقباط في قرى محافظة المنيا خصوصًا وصعيد مصر بشكل عام بسبب اعتراض المسلمين على عقد اﻷقباط صلواتهم في منازل تابعة لهم. ولم يسهم صدور قانون بناء الكنائس قبل عامين في حل اﻷزمة أو تخفيف وتيرة الاعتداءات. بحسب البيان، فإن اعتداءات مماثلة حدثت قبل أسابيع في قرية اسمها عزبة سلطان بالقرب من قرية دمشاو هاشم لنفس اﻷسباب. وحذر البيان من احتمالية تكرار هذه الاعتداءات وانتقالها إلى قرى أخرى بسبب غياب الردع.

من جانبه، أوضح اسحق إبراهيم أن القبض على هؤلاء اﻷشخاص جاء كرد فعل بعد انتشار اﻷخبار عبر شبكات التواصل الاجتماعي وبيان اﻷنبا مكاريوس، وبالتالي فإن بعض المقبوض عليهم لم يكن مشاركًا فيها بينما بعض من المشاركين الذين كتبوا وحرضوا عبر شبكات التواصل الاجتماعي لم يُقبض عليهم.

وحذر اسحق من احتمالية إلقاء القبض على بعض المسيحيين كما يحدث في بعض اﻷحيان من أجل تصوير اﻷمر كاشتباكات طائفية بين طرفين وليس اعتداء طرف على آخر، موضحًا أنه هذه المساومات يُخلى بموجبها سبيل المتهمين من المسلمين والمسيحيين معًا دون تفرقة بين معتدين ومعتدى عليهم. وتشهد محافظة المنيا على وجه الخصوص اعتداءات طائفية متكررة. بحسب تقرير للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية صدر في 2016، شهدت المحافظة 77 حالة اعتداء طائفي منذ يناير 2011.

وانتقد تقرير وزارة الخارجية الأمريكية عن الحريات الدينية حول العالم لسنة 2017، والصادر في مايو 2018، ممارسات الحكومة المصرية بشأن العنف المجتمعي على الأساس الديني. وانتقد التقرير عجز الحكومة عن حماية الأقليات الدينية من العنف الطائفي وقبول جلسات الصلح العرفي بدلًا من اللجوء لنظام العدالة الرسمي عبر المحاكم، كذلك استمرار مقاضاة قيادات دينية واتهامهم بازدراء الأديان. كما انتقد التقرير استمرار الحكومة في التضييق على قدرة المواطنين على ممارسة العبادة والزواج والتعليم ومختلف الممارسات الحياتية وفقًا لمعتقداتهم الدينية. وفي سياق مختلف نشر موقع مدى مصر تقريرا (ملثم يقتل شرطيًا وسط العريش).

ملف الإخوان.. انتهاكات السجون تتواصل

تناولت “المصري اليوم” متابعات لبعض القضايا في (ص13) حيث كتبت: (تأجيل إعادة محاكمة متهم بـ”أحداث البدرشين”..الحكم على متهم بأحداث “الإنتاج الإعلامى” 8 أكتوبر..تجديد حبس 4 متهمين بالانضمام لـ”كتائب حسم”). ونشر موقع عربي “21” تقريرا بعنوان (انتهاكات السجون المصرية .. تعذيب المعتقلين وإهانة ذويهم( حيث تشهد عدد من السجون المصرية انتهاكات متواصلة ضد المعتقلين.

وأكد أهالي المعتقلين بسجن ليمان المنيا الجديد (300 كم جنوب القاهرة) أن ذويهم يتعرضون لانتهاكات متواصلة منذ عدة أسابيع على يد مسؤولي السجن. وطبقا لاستغاثة أطلقها أهالي المعتقلين، وصلت “عربي 21” نسخة منه، فقد قامت القوات الخاصة التابعة لتأمين السجن باقتحام عنبر 3 يوم 29 أغسطس الماضي، وتم الاعتداء على المعتقلين في الزنزانة رقم 8، بالعصي والهراوات، ما أدى لإصابتهم بجروح وكسور، وتم تجريدهم من ملابسهم والأطعمة والأدوية التي كانت معهم، ما أدى لتعرض أحد المعتقلين لغيبوبة تامة بعد منع دواء السكري عنه.

وخطفت إدارة السجن، بقيادة الضابط أحمد جميل، ثلاثة من المعتقلين وتم نقلهم لمكان غير معلوم وهم أبو المجد عبد الناصر، وأحمد علاء الدين، وسعد طعيمة، ونقل 5 آخرين للتأديب والتشهيل بعد تعذيبهم أمام باقي المعتقلين ومن بينهم صبري صلاح محمد الجندي، وناصر محمد، كما تعرض نزلاء الزنازين 5 و6 لتجريد كامل من الملابس والطعام والدواء. وقامت إدارة السجن بفصل كبار السن عن الشباب حتى لا تحدث وفيات بين كبار السن خلال عمليات التعذيب والتأديب التي أصبحت تتم بشكل شبه يومي. ويؤكد الأهالي تعرضهم لمعاملة مهينة أثناء الزيارة، بتفتيشهم بشكل ذاتي ومهين، وإجبار السيدات على الخضوع لكشف النسا، بحجة التأكد من عدم تهريب أي شيء للمعتقلين.

وفي سجن العقرب بالقاهرة، مازالت الزيارة ممنوعة عن كل معتقلي السجن منذ فبراير 2018، دون سبب، وهو ما أدى لمنع دخول الأدوية للمرضى، فضلا عن غلق “كافتريا” السجن التي تقدم طعاما إضافيا من فترة لأخرى لإجبار المعتقلين (من 850 إلى 1000 معتقل) على تناول أكل السجن الذي يتم طبخه بكميات قليلة لا تكفي النزلاء خاصة وأن قوة السجن الحقيقة (320 نزيلا)، كما تم منع تحويل المرضى للمستشفيات الخارجية سواء التابعة لمصلحة السجون مثل مستشفى ليمان طرة أو مستشفى المنيل الجامعي، لعدم وجود إمكانيات في عيادة السجن المغلقة معظم الوقت.

ويشير المحامي والحقوقي المصري إلى أن التكتم على ما يحدث داخل السجون وخاصة ضد الشباب الذين رفضوا الانصياع لضغوط إدارة السجون بالتوقيع على إقرارات توبة، أمر في منتهى الخطورة، خاصة وأن كثير من وسائل الإعلام التي تواصل معها الأهالي ردوا بأن هناك “أوامر عليا” صدرت لهم بعدم الحديث عما يحدث في السجون.

ونشر موقع صوت الأمة تقريرا بعنوان (اعترافات جديدة تحدث زلزال داخل الجماعة.. مركز إخواني بتركيا يعترف بتخابر التنظيم مع اجهزة مخابرات أجنبية ) حيث يشير التقرير إلى مقال بالمعهد المصري للدراسات، الذي وصفته بمعهد إخواني يديره عمرو دراج رئيس المكتب السياسي للإخوان في الخارج، حيث اعترف مقال بالمركز اعترافه بتواصل الإخوان مع أجهزة مخابرات أجنبية.

وقال المقال المنشور في المركز الإخواني التابع لعمرو دراج، إن حركة الإخوان حركة قوية – على حد زعمه – وأنها في قوتها ترقى لمستوى اللعب مع أجهزة المخابرات، ويدرك أن اتهام الجماعة بالعمل لصالح أجهزة مخابرات أجنبية هو محض توظيف من الجماعة لإمكانياتها، ولعب مع هذه الأجهزة الأجنبيو وليس خضوعا لها، وهو لعب يهدف إلى تصحيح ما آل إليه وضع الجماعة (حذف التقرير عبارة “وضع مصر)من خطأ، وأن الجماعة لها مصالح ترغب في صيانتها، ولها قيادات متواجدة في السجون ترغب في التحرك لإخراجهم من محنتهم، وهو ما يجعل اللعب مع اجهزة المخابرات أجنبية توظيف منها لهذه الأجهزة). والصحيفة تشير بذلك إلى تقرير وسام فؤاد بعنوان (اعتقالات العيد.. دعاية الوقيعة بين القوى الديمقراطية) والمنشور بتاريخ 31 أغسطس 2018م بالمعهد المصري للدراسات. ويعمد تقرير صوت الأمة إلى لي وتأويل ما كتب ليصل إلى النتيجة التي ترضاها الصحيفة في مخالفة مهنية وأخلاقية شنيعة.

السسي: الإسلاميون استغلوا الثورات للصعود للحكم!

الموضوع الأبرز في صحف الإثنين هو خطاب السيسي وتصريحاته في قمة الصين_ أفريقيا، حيث جاء في مانشيت “الأهرام”: (السيسى يطرح رؤية شاملة للنهوض بمصر والمنطقة.. المصريون اختاروا الإصلاح.. والإسلام السياسى استغل الثورات للانقضاض على السلطة.. مصر قاعدة للاستثمار والتصنيع بإفريقيا والأولوية لتحديث التعليم والصحة.. حل سياسى لإنهاء أزمتى سوريا واليمن وحكومة تمثل جميع الليبيين.. توقيع 7 مشروعات مع الصين قيمتها 18 مليار دولار)، وفي مانشيت “الأخبار”: (لقاءات مكثفة للسيسى مع قادة الصين وإفريقيا فى بكين.. الرئيس يشهد توقيع على عقود مع شركات صينية بـ18.3 مليار دولار.. مصر وإثيوبيا تؤكدان : اتفاق سد النهضة سيضمن حقوق البلدين.. الرئيس للسمتثمرين الصينيين: أطلقنا فرصًا استثمارية متنوعة.. والقانون يحمى الجميع.. السيسى والبشير يتفقان على استمرار التنسيق لتلبية طموحات الشعبين).

وبحسب مانشيت “الشروق”: (السيسى: نتطلع لتطوير دور مصر والصين فى السلم والأمن والتنمية.. الرئيس: الشعب تحمل تبعات الإصلاح الصعبة والعملية بدأت تؤتى ثمارها.. والإسلام السياسى استغل الفراغ الذى أفرزته ثورات الربيع العربى.. والسنوات الماضية هددت وجود الدولة الوطنية)، وفي مانشيت “الوطن”: (“السيسى” فى أكاديمية “الشيوعى الصينى”: مصر جادة فى تحقيق نمو اقتصادى متسارع.. الرئيس يشهد توقيع عقود مع شركات صينية بـ18.3 مليار دولار.. ويبحث مع “آبى أحمد” تطورات “النهضة”). ووفقا لـ”المصري اليوم”: (صناعة المستقبل.. (ص5): السيسى و”آبى أحمد” يؤكدان عزمهما التوصل لاتفاق يؤمن حقوق مصر المائية.. الرئيس يستقبل “البشير ” ورئيسى الوزراء الإثيوبى والصينى فى بكين.. وتشاينج: مصر سوق واعدة لاستثماراتنا.. “الرئيس”: تحقيق التنمية مرهون باستقرار المنطقة.. “السيسى” بأكاديمية الحزب الشيوعى: موقف القاهرة وبكين متوافق تجاة جميع القضايا).

قيادات محلية جديدة

أشارت الصحف كذلك إلى ( 111 قيادة محلية جديدة فى جميع المحافظات) بحسب الأهرام، وفي مانشيت “الأخبار”: (أكبر حركة تغييرات فى المحليات وتعيين 75 قيادة جديدة)، و”المصري اليوم”: (التنمية المحلية: 75 قيادة جديدة ونقل 36 للاستفادة من خبراتهم) وفي “الوطن”: (التنمية المحلية ” تصدر أكبر حركة تعيين وتنقلات لـ11 قيادة منها 75 جديدة)، وبحسب مانشيت “اليوم السابع”: (أكبر حركة تعيين وتنقلات فى المحليات.. 111 قيادة بينها 75 جديدة.. 12 سكرتير عام محافظة.. 10 سكرتيرى عموم مساعدين.. 61 رئيس مركز ومدينة.. و25 رئيس حى).

رابط دائم