أقيمت صلاة الغائب علي الرئيس محمد مرسي في محافطتي إدلب وحلب شمالي سوريا، وأشاد السوريون في تلك المناطق بمواقف الرئيس مرسي تجاه الثورة السورية.

وفي تونس، قرأ نواب البرلمان التونسي، في جلسة عامة، اليوم الثلاثاء، سورة الفاتحة على روح الرئيس مرسي، وذلك بطلب من نور الدين البحيري، رئيس كتلة حركة النهضة (أكبر كتلة برلمانية).

فيما دعا النائب عن الكتلة الديمقراطية (12 مقعدا) عماد الدائمي إلى “تلاوة الفاتحة على روح أول رئيس منتخب بشكل ديمقراطي في مصر”.

واعتبر الدائمي أن “الترحم على مرسي، اعتراف منا جميعا بوجود تضامن إنساني مع رجل مات ظلما في السجن، ومع رئيس شرعي قاموا بانقلاب عليه، وسُجن وتم التنكيل به طيلة 6 سنوات، وهذا الاعتراف دليل على أن تونس دولة ديمقراطية”.

من جانبه، طلب رئيس كتلة “الائتلاف الوطني” المساندة للحكومة (44 مقعدا) مصطفى بن أحمد، النواب بـ “تلاوة الفاتحة على مرسي”، معتبرا أن “تلاوة الفاتحة على مرسي، خطوة إنسانية لا علاقة لها بالتدخل في الشأن السياسي المصري”.

Facebook Comments