شهد هشتاج “#عجائب_السيسي” تفاعلا من جانب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وأكد المغردون ضرورة إسقاط السيسي وعصابة المجلس العسكري، لإنقاذ مصر من الخراب والإفلاس.

وكتب محمود محمد علي: “صرف على مؤتمر الشباب الاخير بس ٣٠ مليون جنية ف الوقت اللي ملايين الشعب المصري تحت خط الفقر ونفس الوقت اسرة مشردة ف شوارع اسكندريه علشان ٦ الاف جنية”.

مضيفا: “بينما السيسي الذى حاصر غزة وقتلها يتحدث بأسلوب لا يخرج إلا من أمثاله عن المصريين واتهامهم بالكذب وانعدام الرحمة والأمانه، دار القرآن الكريم والسنة في غزة تخرج 600 حافظ للقرآن الكريم، في يوم ذكرى المولد النبوي الشريف.. هو دا الاحتفال الحقيقى”.

 

فيما كتب دعاء الكروان: “ألم يكفيه التطاول على الشعب المصري.. يتطاول على ديننا الاسلامى والإسلام منه براء ، يقول ما لا يفعل خان الامانة بانقلابه على رئيسه الذى ائتمنه غدر به وزج به فى السجن قتل فى يوم واحد اكثر من الف مصرى مسلم هتروح من ربنا فين يا خاين يا عميل..لو الظابط احمد قتل هيتحاسب لا مش هيتحاكم ماهو مفيش حاتم بيتحاكم.. اللي ميرضيش ربنا إحنا معاه بنأيده و ندعمه ” شفتوا هبل أكتر من كده “.

وكتبت أريج عمر : “السيسي ليس فاشل وفقط..السيسي خائن وعميل وقاتل.. السيسي فرط في الدماء والماء.. والغاز والأرض.. السيسي يروع المصريين ويقهرهم لكي يستمر هو وعصابته ويقف في ظهره ويدعمه الصهاينة وأتباعهم”.

فيما كتبت ريتاج البنا : “قنوع جدا الصراحه .. عايز الفكه بس من الشعب عشان يوفرلهم مش عايز المجمد”، مضيفة :”ذكر السيسى ان بعض المسلمين يسيئون للدينهم وصورته بخطابهم المتشدد واعمالهم الإرهابية وأغفل ذكر زعماء المسلمين الذين يسيئون للإسلام اكثر يعيشون في ترف و شعوبهم في عوز يتغاضون عن الفساد ويطالبون الناس بسعة الصدر وينتقمون من معارضيهم لايحكمون بالعدل والمساواة”.

وكتبت رقية مازن: ” إنه بيعالج الناس بالكفته”، فيما كتبت أمينة محمد:”احنا مش فقراء.. انت اللي فقير للعقل والمنطق والحكمة… شخصية بلهاء.. اهان الدين وفرط في الارض وهتك العرض وسفك الدماء”.

وكتب ياسر سري: “اوعى تنسى نور عينيك ،ومصر ام الدنيا وحتبقى اد الدنيا”، وكتب نور الدين :”كذاب أشر، كلما تحدث عن الإسلام وأهله انطبقت عليه الآية الكريمة (قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ)”

رابط دائم