كتب أحمد علي:

دانت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان جريمة القتل خارج إطار القانون التى أعلنت عنها وزارة داخلية الانقلاب مؤخرا بحق "محمد كمال مبروك عبدالله " الطالب بكلية الزراعة جامعة دمنهور من أبناء قرية الطيارية-مركز كوم حمادة- البحيرة.

وأكدت أسرة الشهيد -بإذن الله- على انقطاع التواصل معه منذ يوم 8 يوليو 2017، وأنهم حاولوا السؤال عليه بمقر عمله إلا أنهم لم يصلوا إلى شيء حتى علموا من الإعلام بخبر اغتياله على يد قوات أمن الانقلاب أول أمس 15 يوليو 2017.

وأضافت أسرة الشهيد بإذن الله أنهم لم يتلقوا أى خبر بمكان وجود جثمان الشهيد فلم تخطرهم أى جهة بشكل رسمي حتى الآن بمكان الجثمان لاستلامه.

وطالبت عدالة بفتح تحقيق عاجل فى هذه الجريمة وتقديم جميع المتورطين فيها للمحاكمة، كما طالبت بوقف تلك الجرائم التى لا تسقط بالتقادم. 

رابط دائم