أثار مقطع فيديو متداول لإحدى مذيعات القنوات الإقليمية ،وهى تحاور مجموعة من الصبية تم ضبطهم خلال تهريب ملابس من بورسعيد،غضب رواد موقع التواصل الاجتماعي،بعد تعمدها التحدث معهم على طريقة” وكيل النيابة ” وضباط الشرطة.

كانت “الصفحة الرسمية لمحافظة بورسعيد” على “فيسبوك ” ،قد نشرت مقطع فيديو يظهر القبض على مجموعة من الأطفال يعملون بالتهريب ،وتقوم باستجوابهم المذيعة ، وتدعى” سلوى حسين”.

وجاء بالمقطع فى أحد الأسئلة..سؤال لأحد الصبية: لماذا تقوم بالتهريب ، مش حرام ده؟ فما كان رده سوى: طيب أمال أأكل اخواتى التلاتة منين، وده مش حاجة فى اللى بيتهرب كل يوم بالسيارات قيمته ملايين،إنتى مش حاسة بالناس.

وقال آخر موجهةً له نفس السؤال فرد عليها: ـنا جى من الصعيد علشان اشتغل،لو فيه شغل مكنتش حعمل كده.فى حين تقوم بتوبيخهم بتكرار الأسئلة.

قد أثار مقطع  الفيديو وأسئلة المذيعة ،غضب رواد السوشيال، حيث علقت دعاء الكراون على حديثها: صدق الولد وهو بيتكلم مع المذيعة أنه على حق طالما لايسرق من جيب أحد، هو فقط يهرب ملابس وإن كان الأمر خطأ،ولكن هل وجد بديلا للقيام به.

الحقوقى طارق العوضى كتب على حسابة بفيسبوك، إيه القرف ده يا محافظ بور سعيد ؟؟ بتنتهك قانون الطفل وتشهر بأطفال ؟؟؟

تبعه أحمد مصطفى، فقال..المذيعة أو” وكيل النيابة” اللى ماسك ميكرفون يستجوب أولاد هدفهم الصرف على أهاليهم فروا من جحيم الفقر فى الصعيد للعمل فى بورسعيد.

بينما قال هيثم وجيه: أنا حجيب محامي وهاخلي الولاد دول يعملوله توكيل ونقاضيهم بتهمة التشهير بقصر وحاجيبلهم تعويض منكم.. إنتم بتصنعوا مجرمين.. حاسبوهم على جرمهم ولكن لا تستقووا على ظروفهم.

عوض محمد كتب هو الآخر.. عجبني أوي الواد الصعيدي ده عرف يرد على المذيعة، دي ولما قالها عربيات بتطلع جابت ورا.

وأضافت دينا: الأستاذة المذيعة ليه مصرة تقولي تهريب و تسكتي و كأنهم مهربين مخدرات مش ملابس، و فعلا ليه موافقتيش حيتان تهريب الملابس بدل الغلابة دول و تعملي الشو ده ؟ و ليه ماردتيش عليه لما قالك ٥٠ جنيه تعمل إيه لأسرة ؟ و استثمار إيه حضرتك اللي مراهق هايشتغل فيه ايه العبث ده ، تفتقري لأي مهنية.

 

رابط دائم