أعلن مفضل سيف الدين، رئيس طائفة البهرة بالهند، عن تقديم تبرع إلى ما يُعرف بصندوق “تحيا مصر” يقدر بـ10 ملايين جنيه، مشيرا إلى مساهمة طائفته في صيانة “مساجد وأضرحة آل البيت في مصر”.

جاء ذلك خلال استقبال قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، اليوم، لرئيس طائفة البهرة، وشقيقه قصي وجهي الدين، ونجليه جعفر الصادق، وطه سيف الدين، ومفضل حسن ممثل رئيس البهرة بالقاهرة، حيث أشار رئيس البهرة إلى “الجهود التي تبذلها الطائفة في مجال ترميم المساجد الأثرية، والاهتمام الذي توليه لصيانة مساجد آل البيت في مصر، وما تقوم به حاليا لترميم ضريح السيدة نفيسة وتجديد مقصورة المقام بالكامل”.

يأتي هذا في ظل سياسة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي في التسول الداخلي والخارجي، وبيع الوطن لمن يدفع أكثر، والتي لم تعد بأي شيء على الشعب المصري الذي لم يعرف خلال السنوات الماضية سوى إلغاء الدعم وزيادة الأسعار وفرض مزيد من الضرائب.

رابط دائم