أصدر المركز المصري للإعلام تقريرًا بعنوان “السجل الأسود لحكم العسكر”، يرصد فيه ما آلت إليه الأوضاع في مصر عقب 4 أعوام ونصف من الانقلاب العسكري، تزامنًا مع مرور 4 سنوات على تنصيب قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي نفسه رئيسًا للبلاد.

وبحسب التقرير، فقد وصل النظام إلى مرحلة التوحش بواقع قَتْل 5 مواطنين واعتقال نحو 45 مواطنا في اليوم الواحد، إضافة إلى أحكام الإعدام الجماعية، والقتل بالإهمال الطبي المتعمد، وإحالة 1851 معارضًا إلى مفتي الجمهورية، والحكم بإعدام 826 معارضًا، وتنفيذ حكم الإعدام بحق 28 شخصًا.

وشملت انتهاكات السلطة العسكرية “الصحفيين”، حيث قتل أكثر من 10 صحفيين وإعلاميين، إضافة إلى إغلاق نحو 400 موقع إلكتروني وقناة فضائية، وحبس أكثر من 300 صحفي لا يزال 106 منهم قيد الاعتقال، وفصل 30 صحفيًا بصورة تعسفية، ومنع إعلاميين من الظهور على الشاشات والاعتداء على 250 صحفيًا وإعلاميًا أثناء تأدية عملهم.

رابط دائم