أكد الدكتور محمد اليمانى -المتحدث باسم وزارة كهرباء الانقلاب- صحة ما تم نشره فى بعض الصحف، حول مطالبة الوزارة للمواطنين بالامتناع عن دفع فواتير الكهرباء، التي تزيد بشكل مبالغ فيه.

وقال اليماني -عبر قناة صدي البلد- إن السبب وراء هذه التصريحات، هو وجود مبالغات في بعض الفواتير وصلت إلى 400% زيادة، موضحا أن زيادة سعر الفواتير جاء نتيجة تراكم القراءات المتسبب فيه قلة المحصلين.

 

رابط دائم