في واقعة تكشف انهيار منظومة الأمن والآمان في مصر، وتحديدا في ملف حماية المؤسسات التعليمية، اقتحم مجهولون مدرسة ثانوية وقاموا بسرقة “أجهزة معامل العلوم”.

كانت مدرسة أبوبكر الثانوية للبنين بشبين القناطر، قد شهدت حرق إحد الفصول، وسرقة معمل العلوم بالمدرسة وبه أجهزة بقيمة 50 ألف جنيه.

وقبل أيام من بدء العام الدراسي الجديد، شهدت محافظة الجيزة، انهيار سقف مدرستي طارق بن زياد وأسامة بن زيد الابتدائيتين بقرية المنوات- مركز أبوالنمرس.

ونقل ناشطون صورا لانهيار السقف على الكراسي الخشية والتي كان من المفترض أن يجلس عليها التلاميذ.

فيما أعرب عدد من أولياء الأمور عن مخاوفهم خاصة مع اقتراب الدراسة. مؤكدين أن سعة المبنى حوالي 500 تلميذ وطالب، والمبنى متهالك وبه شروخ وتهدمات في بعض الأسقف.

كما أعلن أولياء الأمور بشرق الإسكندرية تذمرهم بسبب عدم إكتمال الفصول الدراسية.

وكشف “م.ع” عن مشاهد مأساوية لأحد فصول مدرسة إبتدائية بعد قيام مديرتها بنقل الديسكات القديمة وإحلال جديدة على حساب أولياء الأمور للموافقة على نقل أولادهم إليها، معتبرا الأمر رشوة مقننة.

رابط دائم