Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2017-08-20 16:13:44Z | |

أثارت تصريحات قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، خلال لقائه عددا من المفكرين السودانيين، بأنه “يتمنى أن يجد قطارا من رمسيس وصولا إلى السودان” موجة واسعة من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكتبت فاطمة صلاح: “انت مش مكسوف من نفسك لما تكون ف دوله تانيه وتجيب سيرة القطار وكل يوم والتانة حادثه قطر؟ قطر ايه اللى بين رمسيس والخرطوم اصرف ع السكه الحديد الاول وطورها وبص لارواح الناس ف بلدك وبعدين اعمل خط للسودان..حتى الكلام ما بيعرف يتكلم”.

فيما كتب نشأت بطرس :”واحنا نتمنى نجد قطار بين القاهرة ومحافظات الصعيد قطار بلا حوادث أو حريق”، وكتب معتز قاسم :”ههههههههه دا مفيش قطار بيوصل من محطه للتانيه الا لما يكون حصل كارثه يا اخي اتكسف بقا”.

وكتب يوسف مصطفى :”الظاهر كده والله اعلم انه اتاكد ان المصريين مش هيقدروا علي ضرايب ، اقصد اتاوات اكتر من كده ف بيفكر ف استنزاف شعب السودان الشقيق، ومستنيين شعار “انتوا متعرفوش ان انتوا قره عنينا ولا ايه يا سودانيين”.

فيما كتب طارق العزازي :”كلام صحيح ،،علشان الضحايا تكون من جميع الجنسيات ويختلط الدم المصري مع السوداني ونرفع راية الوحده العربيه ؟؟ونحاكم عامل المزلقان السوداني”.

وكتبت فرح محمد :”خرطوم في بوكك يجيب أجلك يارب متشوف الأول القطرات اللي بتقع والبلاوي اللي في البلد وبعد كده دور على الخرطوم انته بتروح إي بلد تشحت ومفلسنا ومعرفش انته بتودي الفلوس دي كلها فين”.

فبما كتب علي الصعيدي :”ده هايبقي بشري حلوه للسريحة يلا لب حلاوه فول بسكويت سوداني اي حد عايز حجاره قلم وجراب للموبيل يابختهم ولاد المحظوظه هما والشاحتين ههيبقا شحاته وسريح بين الدولتين اشطا يابا”.

وكتب محمد حساني :”واحنا نتمني يوما نراك في قطار من رمسيس الي البدرشين سليما..اهل الصعيد لما يحبوا يطمنوا علي حد مسافر بالقطر يقولوا القطر عدا البدرشين يرد اه .. يرد. …الحمد لله الرحله وصلت بخير .. والنبي الحلم يكون علي قدر الامكانيات”.

وكتبت آيات زهراء: “فعلا الدول المحترمة والمتحضرة تنفق أكثر أموالها و تستثمر في التعليم وصحة المواطنين و الاعاشة و المواصلات للشعب …أما الدول المتخلفة فتضيع أموالها على السلاح و التسليح وخدعة ( دولتنا مستهدفة) احنا فلوسنا ضايعة ع الموضوع ده”، فيما كتب محمد باسم: “صلحوا لنا القطار والمترو عندنا الاول وبعدين نشوف نودي قطار من هنا الخرطوم”.

رابط دائم