في ظل زيارات علنية وسرية مكثّفة في الفترة الأخيرة من مسئولين صهاينة، منهم رئيس الموساد ووزراء صهاينة رفيعي المستوى لأغلب الدول العربية، كشف صحفي صهيوني بصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، عن أن وزير الخارجية الإماراتي “عبد الله بن زايد” زار تل أبيب سرًا خلال الأيام الماضية.

وقال الصحفي “إيتاي بلومنتال”: إن طائرة إماراتية خاصة كان عبد الله بن زايد على متنها، توجهت من أبو ظبي إلى تل أبيب مباشرة، عبر الأجواء السعودية، دون التوقف بالأردن، كما جرت العادة.

جاء ذلك في تغريدة على “تويتر” كتبها “بلومنتال”، المحرر الإخباري والمتخصص في تغطية شئون الطيران.

وقال الصحفي، في تغريدته التي حظيت بانتشار واسع: “رحلة مثيرة جدا للاهتمام قادمة من الخليج: طائرة خاصة (9H-VCL) وصلت مباشرة من أبو ظبي (الإمارات)، إلى إسرائيل دون التوقف في عمان (الأردن)”.

وتكشف الصورة التي ألحقها الصحفي بتغريدة، نقلا عن موقع (فلايت رادار)، عن مسار رحلة طائرة خاصة في رحلة عبر الأجواء الجوية السعودية. فيما لم يعلق الجانب الإماراتي حول ما ذكره الصحفي “بلومنتال” بخصوص تلك الزيارة.

وأكد رواية “بلومنتال” الصحفي والباحث الصهيوني، “إيدي كوهين”، والذي دأب خلال الفترة الماضية على نشر تغريدات على كشف ما يزعم أنها زيارات لوفود عربية رسمية إلى تل أبيب، قائلا: “الظاهر أنه وزير خارجية الإمارات الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان.. في تل أبيب الآن حسب كل المؤشرات”.

وتتزامن أنباء عن الزيارة الإماراتية الدبلوماسية للكيان الصهيوني، مع انتشار تسريبات وتقارير إعلامية تكشف عن توجه “إماراتي- سعودي” لتطبيع العلاقات مع العدو الصهيوني، في محاول لتكوين حلف لمواجهة إيران.

رابط دائم