أعلنت القوات المسلحة، القضاء على 8 أشخاص وصفتهم بـ«التكفيريين»، أثناء عمليات التمشيط والمداهمة، وضبط عدد من الأسلحة والذخائر بوسط وشمال سيناء، والقبض على 64 من المطلوبين جنائيا والمشتبه بهم. فيما قُتل مجندان اثنان وأُصيب ضابط و3 مجندين أثناء الاشتباك، بحسب البيان.

وذكر البيان الـ23 للقيادة العامة للقوات المسلحة بشأن عملية المجابهة الشاملة «سيناء 2018»، قيام القوات الجوية باستهداف وتدمير عربتين محملتين بكميات من الأسلحة والذخائر بعد توافر معلومات استخباراتية تفيد بمحاولة اختراقها للحدود الاستراتيجية الغربية.

وبالرغم من شهر الخيرات، إلا ان قائد الانقلاب يواصل حربه ضد أهالي سيناء فيتصدق عليهم بالحصار والجوع والمعاناة، وفي الوقت الذي يتذكر فيه الأهالي ذكرى نصر العاشر من رمضان لاستعادة أرض الفيروز من أيدي اليهود، يقوم السيسي وجيشه بمعاملة أهل سيناء معاملة الخونة والعملاء، من تهجير وقتل على الهوية وهدم بيوت وكل ذلك دون دية تذكر.

رابط دائم