مدحت الحداد يروي شهادته عن آخر خطاب للرئيس مرسي

روى المهندس مدحت الحداد، أحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين، شهادته عما حدث بالتزامن مع آخر خطاب للرئيس محمد مرسي، يوم الأربعاء 26 يونيو 2013، قبيل أيام من الانقلاب العسكري.

وقال الحداد، في لقاء تلفزيوني على قناة “وطن”: “في يوم 26 يونيو حيث كان آخر خطاب علني للرئيس محمد مرسي، وأثناء إذاعة خطاب الرئيس حيث كنا نقيم مؤتمرًا ضخمًا في ميدان محطة مصر بالإسكندرية بحضور عشرات الآلاف من المواطنين، فوجئنا بإطلاق نار آلي نحو سرادق المؤتمر”.

وأضاف الحداد: “أخذت الميكروفون لتهدئة الحضور، فيما قام الشباب بملاحقة مطلقي النار إلا أنهم لاذوا بالفرار، وقام أحدهم بإلقاء الآلي وركوب تاكسي”.

وتابع الحداد قائلا: “في الجمعة التالية حدث هجوم ضخم على مقر الإخوان في سيدي جابر من جانب البلطجية، بينهم رجال أبو العز الحريري، وعلى الرغم من أن تلك الأحداث مصورة إلا أن النيابة لم تفعل شيئا حتى الآن”.

رابط دائم