نظم ثوار قرية العدوة بالشرقية، مسقط رأس الرئيس محمد مرسي، مسيرة ليلية، رفضًا للانقلاب العسكري، ضمن فعاليات أسبوع “صمود الحرائر”، الذي دعا له التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب.

ورفع المشاركون بالمسيرة أعلام مصر وشعار رابعة وصور الرئيس مرسي، مرددين هتافات تشيد بصمود الرئيس و تندد بجرائم عصابة الانقلاب بحق المصريين وأهالي سيناء، وبتزايد جرائم الإعدام والإخفاء القسري والتصفية الجسدية بحق المعتقلين، فضلاً عن التنديد بجرائم مليشيات الأسد في سوريا.

كما ردد الثوار هتافات تندد بفشل عصابة العسكر وغلاء الأسعار، وتفاقم الأزمات المعيشية والاقتصادية، وتفريط عصابة العسكر في ثروات ومقدرات الوطن، مطالبين بعودة الشرعية وإطلاق سراح المعتقلين في سجون الانقلاب.

 

رابط دائم