انطلقت مسيرة لألتراس مصر سياسي حوش عيسى بعد إفطار يوم الأربعاء، بوسط المدينة، تطالب الخائفين بالتحرك لإسقاط حكم العسكر بعد سلسلة من كوارث تلحق البلاد والعباد.

رفع المشاركون لافتات: (الأسعار نار .. فين الآثار؟ .. جيش النكسة والعار.. مفيش دخل.. مفيش عدالة اجتماعية”، كما رفعوا صور الرئيس مرسي وصور المسجد الأقصى تضامنا مع مسيرة العودة بفلسطين، واختتمت بوقفة تواصوا فيها بالعهد على استكمال الثورة مهما كانت التحديات والتضحيات.

جاءت المسيرة تزامنا مع ذكرى نكسة العار 67 التي ستظل عارا في جبين عسكر مصر الذين مكنوا من خلالها للكيان الصهيوني في شتى البلاد العربية، وعلى مستوى الدولة تم بيع الأرض والماء والآثار حتى حديقة حيوانات الجيزة لم تسلم من خيانتهم، وعلى مستوى المواطنين تزداد الضرائب الباهظة يوما وراء الآخر لتوفير مصروفات أفراد الجيش والشرطة والقضاء وبرلمان عبدالعال.

رابط دائم