لقي طفل يدعى زياد أحمد “11 عاما” مصرعه أسفل عجلات القطار، خلال عبوره مزلقان السكة الحديد بمركز ملوي جنوب محافظة المنيا، خلال عودته من المدرسة، وتم نقله إلى مشرحة المستشفى العام.

وفي سياق آخر، انحرفت باخرة تابعة لإحدى شركات الفنادق العائمة، وعلى متنها 150 مصريا، أثناء سيرها عن المسار، حيث اصطدمت بالمرسى الخاص بقسم شرطة البيئة والمسطحات بمحافظة المنيا، ما أسفر عن كسر بالسور المعدنى الخاص بالقسم، وكسر جزئى باللنش رقم 1001569 “شرطة”، وتلفيات بلنش آخر رقم 101580 “شرطة”، دون وقوع أية إصابات.

وكانت السنوات الماضية قد شهدت وقوع العديد من حوادث القطارات والسفن، ما تسبب في وقوع الكثير من الضحايا، وسط تقاعس وفشل مسئولي الانقلاب عن إيجاد حلول لتلك المشاكل.

رابط دائم