أكد الكاتب العسكري الصهيوني “تال ليف رام” إحداث الصواريخ التي تمتلكها حركة المقاومة الإسلامية “حماس” حالة من الرعب الشديد داخل الكيان الصهيوني.

وقال رام، في مقال له بصحيفة”معاريف” الصهيونية: إن “الكشف عن أنفاق حركة حماس على حدود قطاع غزة شيء جيد، لكنه لا يخفي التهديد الخطير الذي تمثله القذائف الصاروخية التي تحوزها الحركة، وتعد تهديدا أخطر من الأنفاق”

وأضاف رام أن النفق يمكن أن يسفر عن قتلى كثر، وعمليات اختطاف، وشعور بعدم الأمن على طول الحدود الإسرائيلية مع غزة، لكن القذائف الصاروخية التي تحوزها “حماس” لديها القدرة على إخراس الدولة فترة طويلة من الزمن، وتغلق المطارات الجوية والموانئ البحرية، وتتسبب بأضرار اقتصادية هائلة، وهذا هو الخطر الإستراتيجي الحقيقي.

رابط دائم