تواصل مليشيات أمن الانقلاب في مدينة قوص بقنا، إخفاء الصحفي إيهاب حمدي، وشقيقه مصطفى حمدي، لليوم الـ32 على التوالي، وذلك منذ اعتقاله يوم 11 يناير الماضي.

من جانبها حملت أسرتهما داخلية الانقلاب ومليشيات أمن قنا المسئولية الكاملة عن سلامتهما، مطالبين بسرعة الإفصاح عن مكان إخفائهما والإفراج الفوري عنهما، مشيرين إلى التقدم بالعديد من البلاغات للجهات المختصة دون فائدة.

رابط دائم