كتب عبد الله سلامة:

تواصل قوات أمن الانقلاب بالغربية إخفاء المواطن علي حسن فودة "47 عاما" ويعمل مدرسا، لليوم الـ64 على التوالي؛ منذ اعتقاله من منزله بمدينة طنطا يوم 8 سبتمر الماضي.

من جانبها حملت أسرته داخلية الانقلاب ومديرية أمن الغربية المسئولية الكاملة عن سلامته، مطالبة بسرعة الإفصاح عن مكان إخفائه والإفراج الفوري عنه، مشيرين إلى التقدم بالعديد من البلاغات للجهات المختصة دون فائدة. 

رابط دائم