أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء، هاشتاج بعنوان #الشباب_فين_ياكلاب، وذلك للمطالبة بكشف أمكان احتجاز المختفين قسريًا لاسيما المختفين من شباب محافظة المنوفية الستة.

وتداول نشطاء “تويتر” صور المختفين قسريا، مطالبين المنظمات الحقوقية بالتدخل لإطلاق سراح الأبرياء.
من جانبها نددت رابطة أسر الشهداء والمعتقلين بالمنوفية بالإختفاء القسري لـ 8 من أبناء المحافظة من أغلب مراكزها، وحملت السلطات مسؤولية سلامتهم.

تعليقات النشطاء
من جانبها قالت أسماء محمد: “المفروض ان المتهم برئ حتى تثبت ادانته وفى مصر العسكر المتهم مدان بتهم ملفقه انتزعت منه تحت وطأة التعذيب الشديد حتى يتم تصفيته خارج اطار القانون”.
وأضافت مريم احمد، “يادوله ظالمه حاكمها عصابه بتنهش في شعبها”.


وعلقت نور احمد بأن ” عدد حالات الاخفاء القسري في مصر بلغ نحو 5500 منها 44حالة تم قتلهم خارج نطاق القانون”.

واعتبرت “وضوح ” أن الحل هو في الثورة قائلة: “لن يردع السفاح عن دم أبنائكم إلا جموعكم الغاضبة”.
وكتبت “چاسمين‏”، “أفرجوا عن الشباب يامجرمين..أفرجوا عن قلوب الأمهات..أفرجوا عن عقول الأباء..أفرجوا عن دوح أصدقائهم..أفرجوا عنهم يا كلااااب”.


وتمنت “حبيبة عبد الرحمن‏” الانتقام وقالت: “#الشباب_فين_ياكلاب السكك يابلطجية #الانقلاب يارب تشوفوه ف عيالكم وصحتكم وعافيتكم..نشوف فيكم يوم ياظلمة..الله ينتقم منكم ..بتخطفوا الفكر الواعى المستنير..بتقتلوا الحرية..تتلذذوا بتعذيب من هم افضل منكم..يارب كن عوناً لأولادنا وإخوتنا الاحرار”.

7 مختفين
وغيب الإخفاء القسري 7 من أبناء المنوفية لفترات متفاوتة، حيث تم إعتقالهم من منازلهم ومقر عملهم ومن الشوارع عشوائياً بدون سند قانوني، ومن ثَم اخفائهم قسرياً، مع عدم السماح لذويهم أو محاميهم بالتواصل معهم أو معرفة مكان احتجازهم حتي الآن وهم :-

1 – الطالب/ محمد عبدالواحد تعلب، من كمشيش، مركز تلا، طالب بالمعهد الفني الصحي، مختفى قسرياً منذ يوم 1 / 12 / 2017 من منزله.

2 – محمد أبو رواش معتقل منذ 19/11/2017 من مقر عمله، ولم يمر علي زواجه سوي 10 أيام، وإلي الآن لم يعرضه خاطفوه من مليشيات الأمن علي أي جهة تحقيق.

3- أنس صبحي سعد إسماعيل رجب، طالب بالفرقة الرابعة كلية الزراعه جامعة الأزهر، 26سنة، متزوج، وله ولد واحد واعتقلته قوات الأمن في 3/12/2017 من كمين على الطريق الصحراوي (القاهرة -الاسكندرية).

4- محمد أحمد حماد، 35 عاما، طبيب عظام بمستشفي بنها التعليمي، من قرية شبرا بخوم بقويسنا، واعتقلته مليشيات الانقلاب الاثنين 1/1/2018، في 10 صباحاً من مقر عمله.

5- عبد الله محمد بطيشة، واعتقلته قوات الأمن أثناء عودته من عمله بالتجمع الخامس، الجمعة الماضي، ولم يعرض علي أية جهة تحقيق.

6- ويبلغ شقيقه المختفي عبد الرحمن بطيشة، 30 عاما، حيث اعتقل السبت الماضي ليلاً، أثناء عودته من العمل والتوجه لزيارة زوجته وأبنائه، بمركز (ايتاي البارود/ البحيرة).

7 – محمد عبد المنصف كامل الحاج على، 23 عاماً، خريج كلية تجاره جامعة السادات، من مركز أشمون، تم اختطافه من محل عمله بمدينة السادات، منذ 28/12/2017، ولم يعرض على أي جهة تحقيق.

8- يحيى رمضان عبد السميع، مقيم بمدينة السادات، واختطفته قوات أمن الدولة بالمطار يوم 27/12/2017.

رابط دائم