أصدرت محكمة جنايات الجيزة المصرية، اليوم الأربعاء، حكمها بهزلية أحداث العنف التي شهدتها مدينة كرداسة في ديسمبر 2014. بالسجن المشدد 15 سنة للمعتقل محمد إبراهيم محمد عبد الحميد، بعد أن عدلت عن حكم الإعدام، بعد أن قررت المحكمة إحالة أوراقه إلى المفتي المصري لأخذ رأيه الشرعي في إعدامه، بالجلسة الماضية.

كما قضت المحكمة برئاسة "قاضي الإعدامات" محمد ناجي شحاتة، بالسجن 10 سنوات على 9 معتقلين آخرين، وهم "عثمان عبد الفتاح محمدي موسى، ومحمود صلاح محمد فارس، ومحمد نجاح أحمد جاد، وكمال محمد جمعة، ومحمود سعيد الدوح، ومحمد فرحات أبو روق، ونجاج أحمد محمد جاد، ومحمود السيد السيد عامر عواجة، ومصطفى محمد عبد الحميد سليمان".
كما قضت ببراءة المعتقل محمود حنفي محمود السيد زايد.

وادعت النيابة قيام المعتقلين بالتجمهر واستعمال القوة والعنف مع الشرطة، وحيازة الأسلحة والذخيرة بدون ترخيص في أحداث عنف شهدتها مدينة كرداسة ديسمبر 2014. 

رابط دائم