أعلنت صحيفة “معاريف” العبرية اندلاع 1100 حريق في مستوطنات “غلاف غزة”، على مدار الأشهر الست الماضية، بسبب البالونات الحارقة التي تطلق من قطاع غزة، ضمن فعاليات “مسيرة العودة”، مشيرة إلى أن تلك الحرائق أسفرت عن تضرر 12 ألف دونم من المحميات الطبيعية “الإسرائيلية” والتي تقدر مساحتها بـ22 ألف دونم في الجنوب.

وكانت “سلطة الطبيعة والحدائق” الصهيونية، قد أعلنت، مؤخرا: إن الحرائق أتت على 32 ألف دونم من الأحراش والمناطق الزراعية والطبيعية في “الغلاف”، بما يوازي 14% من مجمل المحميات الطبيعية في مستوطنات “غلاف قطاع غزة”، وقدرت الخسائر المادية في المحميات الطبيعية فقط بـ15 مليون شيكل، مشيرة إلى أن إصلاح آثار الحرائق سيستغرق سنوات طويلة، وأن الضرر الذي حصل نتيجة هذه الحرائق غير مسبوق.

ودفع فشل سلطات الاحتلال في وقف إطلاق تلك البالونات وزير حرب الاحتلال الصهيوني أفيجدور ليبرمان، أمس الثلاثاء، بالتهديد لتوجيه ضربة قوية المقاومة الإسلامية “حماس” في قطاع غزة تؤدي، قائلا: “يترتب على إسرائيل الرد حتى إن كلف ذلك مواجهة شاملة”، مضيفا أنه “يستحيل استمرار الوضع كما هو عليه الحال عند السياج الأمني المحيط بالقطاع”؛ وذلك في اعتراف بنجاح فعاليات مسيرة العودة في استنزاف جيش الاحتلال والمستوطنين في مستوطنات الغلاف وتآكل قدرة الردع الإسرائيلية أمام فصائل المقاومة الفلسطينية في القطاع، وأمام المتظاهرين المشاركين في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار.

رابط دائم