استشهدت أم وطفلتها الرضيعة، وأصيب الزوج بجروح خطيرة، فجر اليوم الخميس، بقصف “إسرائيلي” استهدف منزلهم في دير البلح وسط قطاع غزة، ما يرفع عدد الشهداء خلال الساعات الأخيرة إلى 3، فيما ردت المقاومة برشقات صاروخية تجاه مستوطنات الاحتلال.

وقال الدكتور أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة بغزة: في جريمة جديدة استهدفت طائرات الاحتلال منزلا في منطقة الجعفراوي في دير البلح، ما أدى إلى استشهاد المواطنة إيناس محمد خماش (23 عاما) (وهي حامل) وطفلتها بيان خماش (سنة ونصف) وإصابة الزوج محمد خماش بجراح متوسطة.

وأفاد مراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” بأن طائرات الاحتلال قصفت منزل عائلة أبو خماش، في دير البلح، وانتشلت منه جثتا الشهيدتين الأم وهي حامل في شهرها التاسع، وطفلتها الرضيعة، عبارة عن أشلاء، فيما وصفت حالة الزوج بالخطيرة، وأدخل قسم العناية الفائقة بمستشفى شهداء الأقصى.

الطفلة الشهيدة بيان أبو خماش

وجاءت جريمة القصف الجديدة البشعة بعد ساعات من غارة “إسرائيلية استهدفت سيارة مدنية شمال القطاع نجم عنها استشهاد المواطن علي الغندور (30 عاما).

ووفق القدرة، فإن حصيلة الاعتداءات الصهيونية منذ مساء الأربعاء حتى فجر الخميس ارتفعت إلى 3 شهداء و12 مصابا وصلوا إلى مستشفيات القطاع.

وفي بيانٍ سابقٍ، ذكر أن 3 إصابات بجراح طفيفة وصلت إلى مجمع الشفاء الطبي بغزة جراء العدوان “الإسرائيلي”، فيما سجلت إصابة رابعة وسط قطاع غزة، ونقلت إلى مستشفى شهداء الأقصى بدير البلح جراء العدوان، ولاحقا أصيب اثنان في بيت لاهيا شمال القطاع، استشهد أحدهما.

وفجر اليوم، قصفت طائرات الاحتلال الحربية موقع السلاطين في منطقة العطاطرة شمال القطاع، ما أدى إلى إصابة 4 مواطنين بجروح، وفق مصادر محلية.

وقبيل منتصف الليل، شنت طائرات الاحتلال غارة استهدفت بصاروخ واحد سيارة مدنية في حي السلاطين غرب مدينة بيت لاهيا شمال القطاع، ما أدى إلى إصابة مواطنين أحدهما حالته خطيرة وأعلن عن استشهاده (وهو علي الغندور) لاحقا بعد نقلهما إلى المستشفى الإندونيسي بالمنطقة، وفق مراسلنا.

وزفت كتائب القسام المجاهد علي يوسف الغندور من معسكر جباليا معلنة أنه “استشهد إثر قصف صهيوني أثناء تأديته واجبه الجهادي”.

وزعم جيش الاحتلال أن الاستهداف طال سيارة كانت تستخدمها مجموعة لإطلاق صواريخ تجاه مستوطنات الاحتلال.

وبعد منتصف الليل، أطلقت طائرات الاحتلال الحربية 10 صواريخ تجاه موقع تونس شرق حي الزيتون بغزة، وموقع للمقاومة في حي الزيتون، وفق شبكة مراسلينا.

وعاودت طائرات الاحتلال قصف موقعين للمقاومة شرق حي الزيتون، وموقع بدر جنوب غزة.

كما قصفت موقع حماة الثغور وسط القطاع، وموقع الإدارة المدنية شمال القطاع بعد صواريخ.وفي تطورٍ لاحقٍ، أطلقت طائرة مسيّرة للاحتلال صاروخًا تجاه أرضٍ قرب بوابة صلاح الدين على الحدود المصرية الفلسطينية جنوب رفح.

كما أطلقت طائرات الاحتلال صاروخين قرب النادي البحري شمال القطاع دون الإبلاغ عن إصابات، وصاروخين غرب موقع أنصار.

ولاحقًا، أطلقت الطائرات الحربية 4 صواريخ على الأقل تجاه موقع للمقاومة في مخيم الشاطئ غرب غزة. وقصفت طائرات الاحتلال  6 صواريخ موقعا للمقاومة في جباليا شمال القطاع.

وفي خانيونس، أطلقت طائرات مسيرة للاحتلال، صاروخًا تجاه أرض زراعية في عبسان الكبيرة، ما أدى إلى إصابة مواطنين بجروح، نقلا للمستشفى الجزائري العسكري شرق المدينة، كما سمع دوي انفجار هائل غرب المدينة، ولاحقا أفيد عن قصف من طائرة مسيرة تلاه من الحربي تجاه أرض في السطر الغربي، وقبيل منتصف الليل، قصفت طائرات الاحتلال بدون طيار أرضا زراعية في منطقة الفخاري بالقرب من مصنع أبو طه للباطون جنوب خانيونس.وفي وسط قطاع غزة، أصيب شاب (22 عاما) بجروح طفيفة، بعد غارة إسرائيلية استهدفت غرب النصيرات، كما شنت غارة أخرى جنوب المغازي.

وأعلن جيش الاحتلال، أن سلاح الجو “الإسرائيلي” استهدف 12 هدفا لحركة حماس في قطاع غزة.

المقاومة ترد على العدون

وردا على العدوان، واصلت المقاومة إطلاق رشقات صاروخية تجاه مستوطنات غلاف غزة.

وأعلنت كتائب القسام، عبر مجموعاتها الإخبارية، على واتساب “ردا على العدوان.. المقاومة الفلسطينية تقصف منذ ساعات مغتصبات ومواقع العدو في غلاف غزة بعدد كبير من الرشقات الصاروخية”.

وأضافت أن أبرز المواقع التي استهدفتها المقاومة حتى الآن: موقع رعيم وهو مقر قيادة فرقة غزة لدى جيش العدو-قاعدة يفتاح-قاعدة زيكيم-موقع ناحل عوز-موقع إيريز-مغتصبة سديروت-كيبوتس ناحل عوز.

وأعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة، قصف موقع إيرز العسكري ومغتصبة سديروت بعدد من الرشقات الصاروخية بين الساعة 00:30 و 01:00 فجر الخميس.

كما أعلنت الغرفة المشتركة قصف مواقع نتيفوت وناحل عوز وكيسوفيم وإسناد صوفا ونيريم بعدد من الرشقات الصاروخية ما بين 01:30 – 01:00 فجرًا.

وأقر الناطق باسم جيش الاحتلال، بإطلاق 36 قذيفة صاروخية من قطاع غزة (بما في ذلك الصواريخ ال 8 التي سقطت على سديروت سابقا)، فشلت القبة الحديدية في اعتراض 32 منها، معلنا أنها سقطت في مناطق مفتوحة، ولاحقا ارتفع العدد لأكثر من 70 قذيفة.

ونقل عكا للشؤون الإسرائيلية، عن “روتر نت” العبري، إصابة جندي “إسرائيلي” بجروح طفيفة، إثر إطلاق قذائف هاون من قطاع غزة، تجاه موقع للجيش “الإسرائيلي” على شرق قطاع غزة.

وفي وقتٍ سابقٍ مساء أمس، أفادت القناة السابعة العبرية، بأن صاروخًا أصاب بناية في مستوطنة سديروت (جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1948) ما أدى إلى إصابة أحد المستوطنين.

وذكرت أن ما بين 5-7 صواريخ سقطت وسط سديروت، وأحدثت أضرارًا في الشوارع وبعض المباني، فيما فشلت القبة الحديدية التي فعّلها الاحتلال في اعتراض الصواريخ.

ولاحقا، أعلن جيش الاحتلال رصد إطلاق ٨ قذائف صاروخية من قطاع غزة باتجاه “إسرائيل” (فلسطين المحتلة)، مقرًّا أن منظومة #القبة_الحديدية فشلت في اعتراض 6 منها.

ودوّت صفارات الإنذار مساء في مستوطنات “غلاف غزة”، قبل أن يعلن سقوط عدد من الصواريخ في مستوطنات الاحتلال.

 

 

 

رابط دائم