كتب رانيا قناوي:

كشف مشروع موازنة الهيئة القومية للتأمين الاجتماعى للسنة المالية 2018/2017، عن فضيحة جديدة ترصد الخراب الاقتصادي الذي حل بالبلاد تحت سلطة الانقلاب، من خلال تفاصيل موازنة الهيئة بمبلغ 291 مليارا و849 مليونا و550 ألف جنيه، وبلغت جملة الأعباء والخسائر وفقا لمشروع الموازنة، 43 مليارا و265 مليونا و430 ألف جنيه، بزيادة 9 مليارات و449 مليونا و930 ألف عن سنة 2017/2016.

وبشأن التكاليف والمصروفات، أوضح المشروع أن ميزانية الخامات والمواد والوقود وقطع الغيار بلغت 31 مليونا و700 ألف جنيه بزيادة نحو 6 ملايين جنيه عن السنة المالية الحالية 2017/2016، والأجور بلغت 2 مليار و130 مليون جنيه، وتم تخفيضها بنحو 136 مليون جنيه عن السنة السابقة، والمصروفات 159 مليارا و352 مليونا و870 ألف جنيه، بزيادة نحو 17 مليارا و900 مليون جنيه.

وبلغت جملة الأعباء والخسائر وفقا لمشروع الموازنة، 43 مليارا و265 مليونا و430 ألف جنيه، بزيادة 9 مليارات و449 مليونا و930 ألف عن سنة 2017/2016، حيث كانت الخسائر السنة الماضية 33 مليارا و815 مليونا و500 ألف جنيه، وبلغت جملة التكاليف والمصروفات 2014 مليار و780 مليون جنيه، بينما كانت فى 2016/2017 تبلغ 177 مليارا و531 مليون جنيه، وبلغت جملة الموازنة الجارية 204 مليارا و780 مليون جنيه، بزيادة 27 مليارا و249 مليون جنيه عن موازنة الهيئة للعام المالى 2017/2016 والتى تبغل 177 مليارا و531 مليون جنيه.

وكشفت الموازنة الإيرادات، حيث بلغت 139 مليارا و163 مليون جنيه، والمنح والإعانات 59 مليارا و980 مليون جنيه، وإيرادات استثمارات وفوائد مليار و120 مليون جنيه، وإيرادات وأرباح أخرى 4 مليارات و517 مليون جنيه.

وبلغت جملة الاستخدامات الرأسمالية 87 مليارا  و69 مليونا و550 ألف جنيه، منها 354 مليونا و55 ألف جنيه استخدامات استثمارية، و86 مليارا و715 مليونا و500 ألف جنيه تحويلات استثمارية، لتبلغ جملة الموازنة 291 مليارا و849 مليونا و550 ألف جنيه، بزيادة 49 مليارا و850 مليونا و50 ألف جنيه عن موازنة السنة المالية السابقة 2016/2017 والتى كانت تبلغ 241 مليارا و999 مليونا و500 ألف جنيه

بينما بلغت الإيرادات الرأسمالية 87 مليارا و69 مليونا و550 ألف جنيه، وبلغت إجمالى موازنة الإيرادات 291 مليارا و849 مليونا و550 ألف جنيه.

رابط دائم